• ويب
  • يوتيوب
  • صور
  • خرائط
  • ويكيبيديا
  • ترجمة
الرئيسية /
“أشعر بالرضا”.. إصابات “كورونا” تتراجع 21% بأمريكا بعد تنصيب “باي

“أشعر بالرضا”.. إصابات “كورونا” تتراجع 21% بأمريكا بعد تنصيب “باي


“أشعر بالرضا”.. إصابات “كورونا” تتراجع 21% بأمريكا بعد تنصيب “باي

الرئيس الجديد: سنقطع بحلول الصيف شوطًا بعيدًا على طريق بلوغ “مناعة القطيع”

تراجعت الإصابات الجديدة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة، 21% في الأسبوع المنقضي؛ بينما سجلت جميع الولايات باستثناء واحدة انخفاضًا في الإصابات.

يأتي هذا في الوقت الذي أعلن فيه الرئيس الأمريكي جو بايدن، أنه يتوقع أن تكون الولايات المتحدة قد قطعت بحلول الصيف المقبل شوطًا بعيدًا على طريق بلوغ “مناعة القطيع”، أي المناعة الجماعية ضد فيروس كورونا المستجد؛ مشيرًا إلى أن عمليات التلقيح ستتم بوتيرة متسارعة خلال الربيع.

و”بايدن” الذي تولى منصبه الأربعاء الماضي، كرر القول أن هدفه الأول يتمثل في تلقيح مئة مليون شخص خلال الأيام المئة الأولى من ولايته.

وأوضح خلال مؤتمر صحفي في البيت الأبيض، أن الولايات المتحدة “ستمضي نحو تحقيق هدف يتجاوز بكثير الهدف الذي وضعناه للأيام المئة المقبلة؛ بحيث نتمكن من بلوغ مرحلة تحقيق مناعة القطيع”.

وأضاف: “أشعر بالرضا حيال ما نتجه إليه وأعتقد أنه يمكننا إنجاز ذلك”.

انخفاض أعداد الإصابات

وسجلت البلاد 1.2 مليون إصابة جديدة في الأسبوع المنتهي يوم 24 يناير، نزولًا من 1.5 مليون إصابة في الأسبوع السابق له.

ونيوهامبشير هي الولاية الوحيدة التي زادت فيها حالات الإصابة، وانخفضت الحالات الجديدة في كاليفورنيا 32%.

وانخفضت الوفيات بالفيروس 6.6% في الأسبوع المنقضي إلى نحو 21600 في أنحاء البلاد، وارتفع عدد الوفيات في 17 ولاية من بين 50 في ذلك الأسبوع.

وتوفي إجمالًا قرابة 419 ألفًا بفيروس كورونا المستجد، بواقع واحد من كل 780 في الولايات المتحدة.

فيروس كورونا الجديد
أمريكا

“أشعر بالرضا”.. إصابات “كورونا” تتراجع 21% بأمريكا بعد تنصيب “بايدن”!


سبق

تراجعت الإصابات الجديدة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة، 21% في الأسبوع المنقضي؛ بينما سجلت جميع الولايات باستثناء واحدة انخفاضًا في الإصابات.

يأتي هذا في الوقت الذي أعلن فيه الرئيس الأمريكي جو بايدن، أنه يتوقع أن تكون الولايات المتحدة قد قطعت بحلول الصيف المقبل شوطًا بعيدًا على طريق بلوغ “مناعة القطيع”، أي المناعة الجماعية ضد فيروس كورونا المستجد؛ مشيرًا إلى أن عمليات التلقيح ستتم بوتيرة متسارعة خلال الربيع.

و”بايدن” الذي تولى منصبه الأربعاء الماضي، كرر القول أن هدفه الأول يتمثل في تلقيح مئة مليون شخص خلال الأيام المئة الأولى من ولايته.

وأوضح خلال مؤتمر صحفي في البيت الأبيض، أن الولايات المتحدة “ستمضي نحو تحقيق هدف يتجاوز بكثير الهدف الذي وضعناه للأيام المئة المقبلة؛ بحيث نتمكن من بلوغ مرحلة تحقيق مناعة القطيع”.

وأضاف: “أشعر بالرضا حيال ما نتجه إليه وأعتقد أنه يمكننا إنجاز ذلك”.

انخفاض أعداد الإصابات

وسجلت البلاد 1.2 مليون إصابة جديدة في الأسبوع المنتهي يوم 24 يناير، نزولًا من 1.5 مليون إصابة في الأسبوع السابق له.

ونيوهامبشير هي الولاية الوحيدة التي زادت فيها حالات الإصابة، وانخفضت الحالات الجديدة في كاليفورنيا 32%.

وانخفضت الوفيات بالفيروس 6.6% في الأسبوع المنقضي إلى نحو 21600 في أنحاء البلاد، وارتفع عدد الوفيات في 17 ولاية من بين 50 في ذلك الأسبوع.

وتوفي إجمالًا قرابة 419 ألفًا بفيروس كورونا المستجد، بواقع واحد من كل 780 في الولايات المتحدة.

26 يناير 2021 – 13 جمادى الآخر 1442

09:24 AM


الرئيس الجديد: سنقطع بحلول الصيف شوطًا بعيدًا على طريق بلوغ “مناعة القطيع”

تراجعت الإصابات الجديدة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة، 21% في الأسبوع المنقضي؛ بينما سجلت جميع الولايات باستثناء واحدة انخفاضًا في الإصابات.

يأتي هذا في الوقت الذي أعلن فيه الرئيس الأمريكي جو بايدن، أنه يتوقع أن تكون الولايات المتحدة قد قطعت بحلول الصيف المقبل شوطًا بعيدًا على طريق بلوغ “مناعة القطيع”، أي المناعة الجماعية ضد فيروس كورونا المستجد؛ مشيرًا إلى أن عمليات التلقيح ستتم بوتيرة متسارعة خلال الربيع.

و”بايدن” الذي تولى منصبه الأربعاء الماضي، كرر القول أن هدفه الأول يتمثل في تلقيح مئة مليون شخص خلال الأيام المئة الأولى من ولايته.

وأوضح خلال مؤتمر صحفي في البيت الأبيض، أن الولايات المتحدة “ستمضي نحو تحقيق هدف يتجاوز بكثير الهدف الذي وضعناه للأيام المئة المقبلة؛ بحيث نتمكن من بلوغ مرحلة تحقيق مناعة القطيع”.

وأضاف: “أشعر بالرضا حيال ما نتجه إليه وأعتقد أنه يمكننا إنجاز ذلك”.

انخفاض أعداد الإصابات

وسجلت البلاد 1.2 مليون إصابة جديدة في الأسبوع المنتهي يوم 24 يناير، نزولًا من 1.5 مليون إصابة في الأسبوع السابق له.

ونيوهامبشير هي الولاية الوحيدة التي زادت فيها حالات الإصابة، وانخفضت الحالات الجديدة في كاليفورنيا 32%.

وانخفضت الوفيات بالفيروس 6.6% في الأسبوع المنقضي إلى نحو 21600 في أنحاء البلاد، وارتفع عدد الوفيات في 17 ولاية من بين 50 في ذلك الأسبوع.

وتوفي إجمالًا قرابة 419 ألفًا بفيروس كورونا المستجد، بواقع واحد من كل 780 في الولايات المتحدة.



المصدر