• ويب
  • يوتيوب
  • صور
  • خرائط
  • ويكيبيديا
  • ترجمة
الرئيسية /
“أم القرى” تحتفي بتخريج 175 طالبًا بمعهد الأمر بالمعروف والنهي عن

“أم القرى” تحتفي بتخريج 175 طالبًا بمعهد الأمر بالمعروف والنهي عن


“أم القرى” تحتفي بتخريج 175 طالبًا بمعهد الأمر بالمعروف والنهي عن

ضمن برنامج الدبلوم العالي للحسبة والشراكة بين الجامعة والهيئة

احتفت جامعة أم القرى بتخريج 175 طالبًا من برنامج الدبلوم العالي للحسبة يمثِّلون الدفعتين الخامسة والسادسة من البرنامج الذي نفَّذه المعهد العالي للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، لأعضاء الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في حفل افتراضيٍّ نظَّمه المعهد مساء الإثنين 19 المحرم الجاري، برعاية الرئيس العام للهيئة الدكتور عبدالرحمن السند، ورئيس الجامعة الدكتور عبدالله بافيل.

وأكَّد بافيل، في كلمةٍ له بهذه المناسبة، أهمية البرامج والمقررات التعليمية التي تنفذها الجامعة؛ وفي مقدمتها برنامج الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ضمن الشراكة بين الجامعة؛ ممثَّلةً في المعهد العالي للأمر بالمعروف والرئاسة العامة للهيئة، مثمِّنًا جهودهما في هذا الجانب.

بدوره؛ حثَّ الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الدكتور عبدالرحمن السند، الخريجين على الامتثال بهدي الشرع والالتزام بالتعليمات واللوائح والأنظمة المتعلقة بعملهم ومهامهم الموكَلَة إليهم، عادًّا إياهم شركاء العمل الإستراتيجي للمعهد وممثلي الجهاز الذي يُعدُّ من أعظم مناقب الدولة، مثمِّنًا دعم القيادة الرشيدة لأعمال الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ومتابعة مبادراتها التطويرية.

وأفاد السند، بأن الدبلوم حقَّق رؤية الرئاسة في التطوير المهني والعلمي؛ ليصبح الملتحق بالرئاسة على قدر كافٍ بالجوانب العلمية والأنظمة واللوائح ذات العلاقة، مع المعرفة التامة بمتطلبات العمل والمهنية المتميزة لأداء رسالة الرئاسة السامية وهي “الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر” وفق المقتضى الشرعي، مؤكِّدًا أن الإحصائيات والاستبانات والتقارير العملية الخاصة بالبرنامج خلال الدفعات الأولى المتخرِّجة أثبتت تميزهم في عملهم، ما دعا الرئاسة إلى متابعة مسيرتها في تأهيل الملتحقين بها من المستجدين وتدريبهم بتفريغهم وإلحاقهم بهذا البرنامج مدة عام دراسي كامل.

واعتبر عميد المعهد الدكتور عبدالوهاب الرسيني؛ الحفل تتويجًا للشراكة المتميزة بين الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والجامعة، وما أثمرت عنه عن تخريج ستِّ دفعاتٍ على مدار الأعوام الماضية، حظيت بدعم ومتابعة شخصية من الرئيس العام للهيئة الدكتور عبدالرحمن السند، ورئيس الجامعة الدكتور عبدالله بافيل.




جامعة أم القرى

“أم القرى” تحتفي بتخريج 175 طالبًا بمعهد الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر


سبق

احتفت جامعة أم القرى بتخريج 175 طالبًا من برنامج الدبلوم العالي للحسبة يمثِّلون الدفعتين الخامسة والسادسة من البرنامج الذي نفَّذه المعهد العالي للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، لأعضاء الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في حفل افتراضيٍّ نظَّمه المعهد مساء الإثنين 19 المحرم الجاري، برعاية الرئيس العام للهيئة الدكتور عبدالرحمن السند، ورئيس الجامعة الدكتور عبدالله بافيل.

وأكَّد بافيل، في كلمةٍ له بهذه المناسبة، أهمية البرامج والمقررات التعليمية التي تنفذها الجامعة؛ وفي مقدمتها برنامج الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ضمن الشراكة بين الجامعة؛ ممثَّلةً في المعهد العالي للأمر بالمعروف والرئاسة العامة للهيئة، مثمِّنًا جهودهما في هذا الجانب.

بدوره؛ حثَّ الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الدكتور عبدالرحمن السند، الخريجين على الامتثال بهدي الشرع والالتزام بالتعليمات واللوائح والأنظمة المتعلقة بعملهم ومهامهم الموكَلَة إليهم، عادًّا إياهم شركاء العمل الإستراتيجي للمعهد وممثلي الجهاز الذي يُعدُّ من أعظم مناقب الدولة، مثمِّنًا دعم القيادة الرشيدة لأعمال الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ومتابعة مبادراتها التطويرية.

وأفاد السند، بأن الدبلوم حقَّق رؤية الرئاسة في التطوير المهني والعلمي؛ ليصبح الملتحق بالرئاسة على قدر كافٍ بالجوانب العلمية والأنظمة واللوائح ذات العلاقة، مع المعرفة التامة بمتطلبات العمل والمهنية المتميزة لأداء رسالة الرئاسة السامية وهي “الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر” وفق المقتضى الشرعي، مؤكِّدًا أن الإحصائيات والاستبانات والتقارير العملية الخاصة بالبرنامج خلال الدفعات الأولى المتخرِّجة أثبتت تميزهم في عملهم، ما دعا الرئاسة إلى متابعة مسيرتها في تأهيل الملتحقين بها من المستجدين وتدريبهم بتفريغهم وإلحاقهم بهذا البرنامج مدة عام دراسي كامل.

واعتبر عميد المعهد الدكتور عبدالوهاب الرسيني؛ الحفل تتويجًا للشراكة المتميزة بين الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والجامعة، وما أثمرت عنه عن تخريج ستِّ دفعاتٍ على مدار الأعوام الماضية، حظيت بدعم ومتابعة شخصية من الرئيس العام للهيئة الدكتور عبدالرحمن السند، ورئيس الجامعة الدكتور عبدالله بافيل.

08 سبتمبر 2020 – 20 محرّم 1442

10:53 AM


ضمن برنامج الدبلوم العالي للحسبة والشراكة بين الجامعة والهيئة

احتفت جامعة أم القرى بتخريج 175 طالبًا من برنامج الدبلوم العالي للحسبة يمثِّلون الدفعتين الخامسة والسادسة من البرنامج الذي نفَّذه المعهد العالي للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، لأعضاء الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في حفل افتراضيٍّ نظَّمه المعهد مساء الإثنين 19 المحرم الجاري، برعاية الرئيس العام للهيئة الدكتور عبدالرحمن السند، ورئيس الجامعة الدكتور عبدالله بافيل.

وأكَّد بافيل، في كلمةٍ له بهذه المناسبة، أهمية البرامج والمقررات التعليمية التي تنفذها الجامعة؛ وفي مقدمتها برنامج الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ضمن الشراكة بين الجامعة؛ ممثَّلةً في المعهد العالي للأمر بالمعروف والرئاسة العامة للهيئة، مثمِّنًا جهودهما في هذا الجانب.

بدوره؛ حثَّ الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الدكتور عبدالرحمن السند، الخريجين على الامتثال بهدي الشرع والالتزام بالتعليمات واللوائح والأنظمة المتعلقة بعملهم ومهامهم الموكَلَة إليهم، عادًّا إياهم شركاء العمل الإستراتيجي للمعهد وممثلي الجهاز الذي يُعدُّ من أعظم مناقب الدولة، مثمِّنًا دعم القيادة الرشيدة لأعمال الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ومتابعة مبادراتها التطويرية.

وأفاد السند، بأن الدبلوم حقَّق رؤية الرئاسة في التطوير المهني والعلمي؛ ليصبح الملتحق بالرئاسة على قدر كافٍ بالجوانب العلمية والأنظمة واللوائح ذات العلاقة، مع المعرفة التامة بمتطلبات العمل والمهنية المتميزة لأداء رسالة الرئاسة السامية وهي “الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر” وفق المقتضى الشرعي، مؤكِّدًا أن الإحصائيات والاستبانات والتقارير العملية الخاصة بالبرنامج خلال الدفعات الأولى المتخرِّجة أثبتت تميزهم في عملهم، ما دعا الرئاسة إلى متابعة مسيرتها في تأهيل الملتحقين بها من المستجدين وتدريبهم بتفريغهم وإلحاقهم بهذا البرنامج مدة عام دراسي كامل.

واعتبر عميد المعهد الدكتور عبدالوهاب الرسيني؛ الحفل تتويجًا للشراكة المتميزة بين الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والجامعة، وما أثمرت عنه عن تخريج ستِّ دفعاتٍ على مدار الأعوام الماضية، حظيت بدعم ومتابعة شخصية من الرئيس العام للهيئة الدكتور عبدالرحمن السند، ورئيس الجامعة الدكتور عبدالله بافيل.



المصدر