• ويب
  • يوتيوب
  • صور
  • خرائط
  • ويكيبيديا
  • ترجمة
الرئيسية /
“إخاء” تطلق برنامجًا للتطوير المهني للمساهمة في تحقيق التميز المؤ

“إخاء” تطلق برنامجًا للتطوير المهني للمساهمة في تحقيق التميز المؤ


“إخاء” تطلق برنامجًا للتطوير المهني للمساهمة في تحقيق التميز المؤ

08 يوليو 2021 – 28 ذو القعدة 1442
06:11 PM

6 مسارات لتطوير بيئة العمل وفرق العمل وإدارة المعرفة والتحول الرقمي

“إخاء” تطلق برنامجًا للتطوير المهني للمساهمة في تحقيق التميز المؤسسي

أطلقت المؤسسة الخيرية لرعاية الأيتام “إخاء” برنامج التطوير المهني 180° درجة، تحت شعار استدامة الأثر، لتحقيق الطموح والأثر المستدام من خلال ابتكار وتطبيق أكثر من 20 أسلوبًا وبرنامجًا متنوعًا من أساليب وطرق التطوير المهني.

ويتضمّن برنامج التطوير المهني 6 مسارات اشتملت على تطوير بيئة العمل، وتطوير فرق العمل وإدارة المعرفة، والتحول الرقمي، وابتكار وتصميم المنتجات، وتطوير العلاقات والشراكات والمستفيدين، والاتصال المؤسسي وإدارة السمعة.

وأوضح أمين عام “إخاء” صالح بن خليف الدهمشى أن برنامج التطوير المهني 180°، يعد من البرامج الهادفة بمؤسسة إخاء لاحتوائه على العديد من البرامج والأساليب التطويرية المكثفة التي تعمل على التطوير وتحقيق الفائدة المرجوة.

وأضاف الدهمشي أن من أهداف برنامج التطوير المهني 180 التركيز على المساهمة بتحقيق التميز المؤسسي، وتطوير وتمكين مهارات الكفاءات والقيادات بمستوى عالٍ من الجودة، إضافة إلى الحفاظ على مستوى عالٍ من المعرفة، ومعايير الأداء المهني.

وأشار الدهمشي إلى أن هذا البرنامج وغيره من البرامج الأخرى التي تنفذها إخاء، تأتي حرصًا منها على المساهمة بتحقيق مخرجات الرؤية الوطنية 2030 التي عززت دور القطاع غير الربحي إلى أن أصبح أحد ركائز التنمية، ولا شك أن التطوير المهني مطلب رئيس لتحقيق الطموح والأثر المستدام، والمضي قدمًا نحو آفاق التطوير والابتكار وتنوع الأساليب، والارتقاء بالعمل وفق أعلى معايير الجودة، وبالتالي فإن ذلك ينعكس على خدمة المستفيدين وتقديم رعاية فائقة لهم وتجويد حياتهم.

ونوه الدهمشي إلى دور وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية ممثلة في وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، رئيس مجلس الأمناء المهندس أحمد بن سليمان الراجحي، واهتمامه بالجوانب التطويرية في العمل الخيري والارتقاء به، والعمل الدؤوب على التطوير الشامل في كافة المجالات ذات العلاقة بالقطاع غير الربحي، وإتاحة الفرص للجمعيات والمنظمات الخيرية للمشاركة في هذا التوجه.



المصدر