• ويب
  • يوتيوب
  • صور
  • خرائط
  • ويكيبيديا
  • ترجمة
الرئيسية /
“إعلام رئاسة الحرمين” تنتج فيلمًا قصيرًا بأيدٍ سعودية عن استقبال

“إعلام رئاسة الحرمين” تنتج فيلمًا قصيرًا بأيدٍ سعودية عن استقبال


“إعلام رئاسة الحرمين” تنتج فيلمًا قصيرًا بأيدٍ سعودية عن استقبال

يسلط الضوء على عمليات التعقيم والأساور والكمامات والتباعد خلال أداء المناسك

أضناهم الشوق والحنين حتى دخلوا المسجد الحرام آمنين، محلقين رؤوسهم ومقصرين، لا يخافون، يرجون من الله ذلك النداء الخالد (ادخلوها ‫بسلام آمنين).

بثت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي فيلمًا قصيرًا من إنتاج الإدارة العامة للإعلام والاتصال برئاسة الحرمين، بأيدٍ سعودية، بعد عمل متواصل لأكثر من 15 ساعة، أخرج الجهود التي تبذلها حكومة خادم الحرمين الشريفين ممثلة بالرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي في استقبال المعتمرين، بعد أن رُفع الحظر المفروض على أداء العمرة منذ ثمانية أشهر بسبب أزمة انتشار فيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي (جائحة).

وأظهر الفيلم تطبيق الإجراءات الاحترازية من داخل المسجد الحرام، وفي الساحات، التي كان أهمها قياس درجات الحرارة، وعمليات التعقيم، والأساور الذكية، والكمامات، وعمليات التباعد خلال أدائهم مناسك العمرة.

وقد أوضح وكيل الرئيس العام للعلاقات العامة والإعلام عادل بن عبيد الأحمدي: تهتم الرئاسة العامة بجانب التوعية. وفي هذا المحور سوف تقوم ببث رسائل توعوية عبر الشاشات الموجودة في المسجد الحرام، ونشر رسائل توعوية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وعمل حملات ومبادرات، وتوزيع مطويات توعوية وقائية عن فيروس كورونا، ونشر أفلام. وإن الرئاسة أعدت حملة إعلامية لعودة المعتمرين، وتقارير صحفية ومرئية تواكب رحلة المعتمرين، وتنقل مشاعرهم.

“إعلام رئاسة الحرمين” تنتج فيلمًا قصيرًا بأيدٍ سعودية عن استقبال المعتمرين


سبق

أضناهم الشوق والحنين حتى دخلوا المسجد الحرام آمنين، محلقين رؤوسهم ومقصرين، لا يخافون، يرجون من الله ذلك النداء الخالد (ادخلوها ‫بسلام آمنين).

بثت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي فيلمًا قصيرًا من إنتاج الإدارة العامة للإعلام والاتصال برئاسة الحرمين، بأيدٍ سعودية، بعد عمل متواصل لأكثر من 15 ساعة، أخرج الجهود التي تبذلها حكومة خادم الحرمين الشريفين ممثلة بالرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي في استقبال المعتمرين، بعد أن رُفع الحظر المفروض على أداء العمرة منذ ثمانية أشهر بسبب أزمة انتشار فيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي (جائحة).

وأظهر الفيلم تطبيق الإجراءات الاحترازية من داخل المسجد الحرام، وفي الساحات، التي كان أهمها قياس درجات الحرارة، وعمليات التعقيم، والأساور الذكية، والكمامات، وعمليات التباعد خلال أدائهم مناسك العمرة.

وقد أوضح وكيل الرئيس العام للعلاقات العامة والإعلام عادل بن عبيد الأحمدي: تهتم الرئاسة العامة بجانب التوعية. وفي هذا المحور سوف تقوم ببث رسائل توعوية عبر الشاشات الموجودة في المسجد الحرام، ونشر رسائل توعوية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وعمل حملات ومبادرات، وتوزيع مطويات توعوية وقائية عن فيروس كورونا، ونشر أفلام. وإن الرئاسة أعدت حملة إعلامية لعودة المعتمرين، وتقارير صحفية ومرئية تواكب رحلة المعتمرين، وتنقل مشاعرهم.

04 أكتوبر 2020 – 17 صفر 1442

11:44 PM


يسلط الضوء على عمليات التعقيم والأساور والكمامات والتباعد خلال أداء المناسك

أضناهم الشوق والحنين حتى دخلوا المسجد الحرام آمنين، محلقين رؤوسهم ومقصرين، لا يخافون، يرجون من الله ذلك النداء الخالد (ادخلوها ‫بسلام آمنين).

بثت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي فيلمًا قصيرًا من إنتاج الإدارة العامة للإعلام والاتصال برئاسة الحرمين، بأيدٍ سعودية، بعد عمل متواصل لأكثر من 15 ساعة، أخرج الجهود التي تبذلها حكومة خادم الحرمين الشريفين ممثلة بالرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي في استقبال المعتمرين، بعد أن رُفع الحظر المفروض على أداء العمرة منذ ثمانية أشهر بسبب أزمة انتشار فيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي (جائحة).

وأظهر الفيلم تطبيق الإجراءات الاحترازية من داخل المسجد الحرام، وفي الساحات، التي كان أهمها قياس درجات الحرارة، وعمليات التعقيم، والأساور الذكية، والكمامات، وعمليات التباعد خلال أدائهم مناسك العمرة.

وقد أوضح وكيل الرئيس العام للعلاقات العامة والإعلام عادل بن عبيد الأحمدي: تهتم الرئاسة العامة بجانب التوعية. وفي هذا المحور سوف تقوم ببث رسائل توعوية عبر الشاشات الموجودة في المسجد الحرام، ونشر رسائل توعوية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وعمل حملات ومبادرات، وتوزيع مطويات توعوية وقائية عن فيروس كورونا، ونشر أفلام. وإن الرئاسة أعدت حملة إعلامية لعودة المعتمرين، وتقارير صحفية ومرئية تواكب رحلة المعتمرين، وتنقل مشاعرهم.



المصدر