• ويب
  • يوتيوب
  • صور
  • خرائط
  • ويكيبيديا
  • ترجمة
الرئيسية /
إنجاز مثير للجدل .. علماء ينجحون بإنتاج نماذج لأجنة بشرية دون نطف أو بويضات!

إنجاز مثير للجدل .. علماء ينجحون بإنتاج نماذج لأجنة بشرية دون نطف أو بويضات!


إنجاز مثير للجدل .. علماء ينجحون بإنتاج نماذج لأجنة بشرية دون نطف أو بويضات!

صحيفة المرصد : تمكن العلماء في أستراليا، حديثا، من التوصل إلى ابتكار لزراعة جنين بشري دون استخدام أي حيوانات منوية أو بويضات، للمرة الأولى في التاريخ.

وقاد باحثون من جامعة موناش الأسترالية فريقا دوليا تمكن من زراعة أجنة بشرية بنجاح، وذلك باستخدام خلايا جلدية مأخوذة من ذراع شخص بالغ.

“سيسمح لنا (الابتكار) بدراسة الأيام المبكرة من تطور الإنسان دون استخدام (الحيوانات المنوية والبويضات) وسيتيح لنا دراسة حالات متعددة من العقم، وعلى سبيل المثال، سبب حصول حالات إجهاض كثيرة خلال الأسبوعين الأولين من الحمل”، قال قائد فريق البحث، خوسيه بولو، في مقابلة مع شبكة “ABC” الأسترالية.

ووفقا لما نقلت الشبكة عن رئيس معهد موناش للطب الحيوي، جون كارول، فإنه “على الصعيد العالمي ستكون هذه أخبار كبيرة في عالم البحث كافة، وهناك اهتمام كبير بمحاولة تحقيق هذا الاختراق” ، بحسب موقع الحرة .

ولفت كارول إلى وجود عدد من الأسئلة الأخلاقية حيال الابتكار الجديد، وأكد على أن نموذج الأجنة لا يمكن اعتباره قابلا للتطبيق.

ونقلت صحيفة “سيدني مورنينغ هيرالد” عن بولو قوله “كيف سيأخذ القادة الدينيين هذا، لا أدري، لأكون صريحا”.

ووفقا للصحيفة، فإنه عند وضع نماذج الأجنة في طبق المختبر، فإنها تعلق به تماما كما تفعل الأجنة في رحم الأم، وتأخذ بالتطور بعد ذلك.

إلا أن تلك الأجنة يتم تدميرها بعد 11 يوما ولا تُترك لتتطور إلى جنين لاحقا.

المصدر