• ويب
  • يوتيوب
  • صور
  • خرائط
  • ويكيبيديا
  • ترجمة
الرئيسية /
اصطحبوا شاحنتين من الحقائب و180 من الخدم.. عطلة عائلة أمير قطر ال

اصطحبوا شاحنتين من الحقائب و180 من الخدم.. عطلة عائلة أمير قطر ال


اصطحبوا شاحنتين من الحقائب و180 من الخدم.. عطلة عائلة أمير قطر ال

يقضون أوقاتهم على متن يخت “كتارا” الذي يقدَّر ثمنه بـ300 مليون دولار

“استغرق الأمر ساعتين حتى يتمكن العمال من إنزال متعلقاتهم وأمتعتهم من الطائرة”.. بتلك الكلمات عبّر مسؤول بمطار مطار ميلاس بودروم التركي عن تعجبه من عدد الأمتعة والحقائب التي اصطحبتها العائلة الحاكمة القطرية في زيارتها إلى تركيا لقضاء العطلة الصيفية على متن يخت “كتارا” الفاخر.

وبحسب وسائل إعلام تركية، فقد وصل فوج من العائلة المالكة القطرية إلى مدينة بودروم التركية الساحلية بطائرة جامبو مع 180 من المرافقين والخدم، إضافة إلى شاحنتين من الأمتعة، و500 حقيبة وأسطوانة أكسجين (للغطس)، وذلك في 2 سبتمبر.

وأفاد أحد المسؤولين بأن الطائرة القطرية التي هبطت في المطار التركي حملت على متنها أحد أشقاء أمير قطر (لم يذكر اسمه)، وزوجته، وأطفاله الخمسة. فيما سرت الشائعات عن وصول أمير قطر تميم بن حمد المرتقب بعد أن شوهد يخت كتارا العملاق المملوك لأمير البلاد، وتبلغ قيمته 300 مليون دولار، يرسو في بودروم.

واستنفرت الزيارة القطرية أجهزة الأمن بالمدينة الساحلية؛ إذ احتشدت قوات الأمن لتأمين شقيق تميم وأسرته، فيما شوهد الشيخ القطري يقود سيارته بنفسه، وتتبعه 8 سيارات دفع رباعي أمنية، و9 حافلات صغيرة لكبار الشخصيات.

وعلق مصدر تركي على الزيارة قائلاً: “إنهم ذاهبون في رحلة بحرية مع اليخت الضخم كتارا”.

وأضافت المصادر بأن من بين الحاضرين البالغ عددهم 180 شخصًا، الذين صعدوا إلى “القصر العائم”، كان هناك طهاة لتحضير الأكلات الخاصة، ومربيات للأطفال، وحرس شخصي، ومدربو غطس، وخدم وخادمات، وغيرهم من المرافقين والموظفين؛ لخدمة الأسرة الصغيرة.

ويمتلك أمير قطر تميم بن حمد يخت كتارا، الذي يعد واحدًا من أفخم وأغلى اليخوت في العالم؛ إذ تقدر قيمته بنحو 300 مليون دولار. ويحتوي اليخت، الذي يعرف بـ”القصر العائم”، على الكثير من وسائل الرفاهية والراحة، منها مهبط طائرة مروحية، ومصعد، وقاعة رياضية، وقاعة سينما، وحوض سباحة، فضلاً عن نظام تثبيت يحافظ على ثباته أثناء حركة الأمواج، إضافة إلى وجود 12 جناحًا، وجاكوزي، وصالون تجميل.

اصطحبوا شاحنتين من الحقائب و180 من الخدم.. عطلة عائلة أمير قطر الصيفية تثير الجدل في تركيا


سبق

“استغرق الأمر ساعتين حتى يتمكن العمال من إنزال متعلقاتهم وأمتعتهم من الطائرة”.. بتلك الكلمات عبّر مسؤول بمطار مطار ميلاس بودروم التركي عن تعجبه من عدد الأمتعة والحقائب التي اصطحبتها العائلة الحاكمة القطرية في زيارتها إلى تركيا لقضاء العطلة الصيفية على متن يخت “كتارا” الفاخر.

وبحسب وسائل إعلام تركية، فقد وصل فوج من العائلة المالكة القطرية إلى مدينة بودروم التركية الساحلية بطائرة جامبو مع 180 من المرافقين والخدم، إضافة إلى شاحنتين من الأمتعة، و500 حقيبة وأسطوانة أكسجين (للغطس)، وذلك في 2 سبتمبر.

وأفاد أحد المسؤولين بأن الطائرة القطرية التي هبطت في المطار التركي حملت على متنها أحد أشقاء أمير قطر (لم يذكر اسمه)، وزوجته، وأطفاله الخمسة. فيما سرت الشائعات عن وصول أمير قطر تميم بن حمد المرتقب بعد أن شوهد يخت كتارا العملاق المملوك لأمير البلاد، وتبلغ قيمته 300 مليون دولار، يرسو في بودروم.

واستنفرت الزيارة القطرية أجهزة الأمن بالمدينة الساحلية؛ إذ احتشدت قوات الأمن لتأمين شقيق تميم وأسرته، فيما شوهد الشيخ القطري يقود سيارته بنفسه، وتتبعه 8 سيارات دفع رباعي أمنية، و9 حافلات صغيرة لكبار الشخصيات.

وعلق مصدر تركي على الزيارة قائلاً: “إنهم ذاهبون في رحلة بحرية مع اليخت الضخم كتارا”.

وأضافت المصادر بأن من بين الحاضرين البالغ عددهم 180 شخصًا، الذين صعدوا إلى “القصر العائم”، كان هناك طهاة لتحضير الأكلات الخاصة، ومربيات للأطفال، وحرس شخصي، ومدربو غطس، وخدم وخادمات، وغيرهم من المرافقين والموظفين؛ لخدمة الأسرة الصغيرة.

ويمتلك أمير قطر تميم بن حمد يخت كتارا، الذي يعد واحدًا من أفخم وأغلى اليخوت في العالم؛ إذ تقدر قيمته بنحو 300 مليون دولار. ويحتوي اليخت، الذي يعرف بـ”القصر العائم”، على الكثير من وسائل الرفاهية والراحة، منها مهبط طائرة مروحية، ومصعد، وقاعة رياضية، وقاعة سينما، وحوض سباحة، فضلاً عن نظام تثبيت يحافظ على ثباته أثناء حركة الأمواج، إضافة إلى وجود 12 جناحًا، وجاكوزي، وصالون تجميل.

03 سبتمبر 2020 – 15 محرّم 1442

12:09 AM


يقضون أوقاتهم على متن يخت “كتارا” الذي يقدَّر ثمنه بـ300 مليون دولار

“استغرق الأمر ساعتين حتى يتمكن العمال من إنزال متعلقاتهم وأمتعتهم من الطائرة”.. بتلك الكلمات عبّر مسؤول بمطار مطار ميلاس بودروم التركي عن تعجبه من عدد الأمتعة والحقائب التي اصطحبتها العائلة الحاكمة القطرية في زيارتها إلى تركيا لقضاء العطلة الصيفية على متن يخت “كتارا” الفاخر.

وبحسب وسائل إعلام تركية، فقد وصل فوج من العائلة المالكة القطرية إلى مدينة بودروم التركية الساحلية بطائرة جامبو مع 180 من المرافقين والخدم، إضافة إلى شاحنتين من الأمتعة، و500 حقيبة وأسطوانة أكسجين (للغطس)، وذلك في 2 سبتمبر.

وأفاد أحد المسؤولين بأن الطائرة القطرية التي هبطت في المطار التركي حملت على متنها أحد أشقاء أمير قطر (لم يذكر اسمه)، وزوجته، وأطفاله الخمسة. فيما سرت الشائعات عن وصول أمير قطر تميم بن حمد المرتقب بعد أن شوهد يخت كتارا العملاق المملوك لأمير البلاد، وتبلغ قيمته 300 مليون دولار، يرسو في بودروم.

واستنفرت الزيارة القطرية أجهزة الأمن بالمدينة الساحلية؛ إذ احتشدت قوات الأمن لتأمين شقيق تميم وأسرته، فيما شوهد الشيخ القطري يقود سيارته بنفسه، وتتبعه 8 سيارات دفع رباعي أمنية، و9 حافلات صغيرة لكبار الشخصيات.

وعلق مصدر تركي على الزيارة قائلاً: “إنهم ذاهبون في رحلة بحرية مع اليخت الضخم كتارا”.

وأضافت المصادر بأن من بين الحاضرين البالغ عددهم 180 شخصًا، الذين صعدوا إلى “القصر العائم”، كان هناك طهاة لتحضير الأكلات الخاصة، ومربيات للأطفال، وحرس شخصي، ومدربو غطس، وخدم وخادمات، وغيرهم من المرافقين والموظفين؛ لخدمة الأسرة الصغيرة.

ويمتلك أمير قطر تميم بن حمد يخت كتارا، الذي يعد واحدًا من أفخم وأغلى اليخوت في العالم؛ إذ تقدر قيمته بنحو 300 مليون دولار. ويحتوي اليخت، الذي يعرف بـ”القصر العائم”، على الكثير من وسائل الرفاهية والراحة، منها مهبط طائرة مروحية، ومصعد، وقاعة رياضية، وقاعة سينما، وحوض سباحة، فضلاً عن نظام تثبيت يحافظ على ثباته أثناء حركة الأمواج، إضافة إلى وجود 12 جناحًا، وجاكوزي، وصالون تجميل.



المصدر