• ويب
  • يوتيوب
  • صور
  • خرائط
  • ويكيبيديا
  • ترجمة
الرئيسية /
المؤسسات الأهلية تناقش أولويات مساندة “الجمعيات الخيرية” بعد “كور

المؤسسات الأهلية تناقش أولويات مساندة “الجمعيات الخيرية” بعد “كور


المؤسسات الأهلية تناقش أولويات مساندة “الجمعيات الخيرية” بعد “كور

عقدت ظهر اليوم عدد من المؤسسات الأهلية (المانحة) اجتماعًا في مقر مؤسسة عبدالله السبيعي الخيرية بمدينة الرياض؛ لمناقشة التحديات التي واجهت مؤسسات القطاع الثالث خلال جائحة كورونا، وآليات وأولويات توجيه المنح خلال الفترة المقبلة لمساندة الجمعيات في دورها الاجتماعي.

يأتي الاجتماع نتيجة دراسات ميدانية قامت بها بعض المؤسسات الأهلية كشفت عن أضرار كُبرى لحقت بالجمعيات الخيرية، وتسببت في عرقلة دورها في خدمة المجتمع، كما تأتي المبادرة كواحدة من المبادرات التي شهدها المجتمع من المؤسسات الأهلية خلال الجائحة؛ إذ كانت استجابتها سريعة ومرنة مع المتطلبات الطارئة في حينه، خصوصًا مع وزارتي الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية ممثلة في الصندوق الاجتماعي، ووزارة الصحة ممثلة في الوقف الصحي.

وعُقِدَ الاجتماع في مقر مؤسسة عبدالله السبيعي الخيرية، حيث رَحَّب أمين عام المؤسسة الدكتور حسن بن محمد شريم بالحضور، وشكر لهم جهودهم المبذولة في خدمة القطاع الثالث.

حضر الاجتماع: مؤسسة سليمان بن عبدالعزيز الراجحي الخيرية، وأوقاف الضحيان، ومؤسسة حمد الحصيني الخيرية، ومؤسسة العيسى الخيرية، ومؤسسة الحبيب الخيرية، ومؤسسة آل جميح الخيرية، ومؤسسة عبدالله الراجحي الخيرية، ومؤسسة محمد الجميح الخيرية، ومؤسسة عبدالعزيز الجميح الخيرية، ومؤسسة نورة الملاحي الخيرية، ومؤسسة العجيمي الخيرية، ومؤسسة المجدوعي الخيرية.


المؤسسات الأهلية تناقش أولويات مساندة “الجمعيات الخيرية” بعد “كورونا”


سبق

عقدت ظهر اليوم عدد من المؤسسات الأهلية (المانحة) اجتماعًا في مقر مؤسسة عبدالله السبيعي الخيرية بمدينة الرياض؛ لمناقشة التحديات التي واجهت مؤسسات القطاع الثالث خلال جائحة كورونا، وآليات وأولويات توجيه المنح خلال الفترة المقبلة لمساندة الجمعيات في دورها الاجتماعي.

يأتي الاجتماع نتيجة دراسات ميدانية قامت بها بعض المؤسسات الأهلية كشفت عن أضرار كُبرى لحقت بالجمعيات الخيرية، وتسببت في عرقلة دورها في خدمة المجتمع، كما تأتي المبادرة كواحدة من المبادرات التي شهدها المجتمع من المؤسسات الأهلية خلال الجائحة؛ إذ كانت استجابتها سريعة ومرنة مع المتطلبات الطارئة في حينه، خصوصًا مع وزارتي الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية ممثلة في الصندوق الاجتماعي، ووزارة الصحة ممثلة في الوقف الصحي.

وعُقِدَ الاجتماع في مقر مؤسسة عبدالله السبيعي الخيرية، حيث رَحَّب أمين عام المؤسسة الدكتور حسن بن محمد شريم بالحضور، وشكر لهم جهودهم المبذولة في خدمة القطاع الثالث.

حضر الاجتماع: مؤسسة سليمان بن عبدالعزيز الراجحي الخيرية، وأوقاف الضحيان، ومؤسسة حمد الحصيني الخيرية، ومؤسسة العيسى الخيرية، ومؤسسة الحبيب الخيرية، ومؤسسة آل جميح الخيرية، ومؤسسة عبدالله الراجحي الخيرية، ومؤسسة محمد الجميح الخيرية، ومؤسسة عبدالعزيز الجميح الخيرية، ومؤسسة نورة الملاحي الخيرية، ومؤسسة العجيمي الخيرية، ومؤسسة المجدوعي الخيرية.

31 أغسطس 2020 – 12 محرّم 1442

09:35 PM


عقدت ظهر اليوم عدد من المؤسسات الأهلية (المانحة) اجتماعًا في مقر مؤسسة عبدالله السبيعي الخيرية بمدينة الرياض؛ لمناقشة التحديات التي واجهت مؤسسات القطاع الثالث خلال جائحة كورونا، وآليات وأولويات توجيه المنح خلال الفترة المقبلة لمساندة الجمعيات في دورها الاجتماعي.

يأتي الاجتماع نتيجة دراسات ميدانية قامت بها بعض المؤسسات الأهلية كشفت عن أضرار كُبرى لحقت بالجمعيات الخيرية، وتسببت في عرقلة دورها في خدمة المجتمع، كما تأتي المبادرة كواحدة من المبادرات التي شهدها المجتمع من المؤسسات الأهلية خلال الجائحة؛ إذ كانت استجابتها سريعة ومرنة مع المتطلبات الطارئة في حينه، خصوصًا مع وزارتي الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية ممثلة في الصندوق الاجتماعي، ووزارة الصحة ممثلة في الوقف الصحي.

وعُقِدَ الاجتماع في مقر مؤسسة عبدالله السبيعي الخيرية، حيث رَحَّب أمين عام المؤسسة الدكتور حسن بن محمد شريم بالحضور، وشكر لهم جهودهم المبذولة في خدمة القطاع الثالث.

حضر الاجتماع: مؤسسة سليمان بن عبدالعزيز الراجحي الخيرية، وأوقاف الضحيان، ومؤسسة حمد الحصيني الخيرية، ومؤسسة العيسى الخيرية، ومؤسسة الحبيب الخيرية، ومؤسسة آل جميح الخيرية، ومؤسسة عبدالله الراجحي الخيرية، ومؤسسة محمد الجميح الخيرية، ومؤسسة عبدالعزيز الجميح الخيرية، ومؤسسة نورة الملاحي الخيرية، ومؤسسة العجيمي الخيرية، ومؤسسة المجدوعي الخيرية.



المصدر