• ويب
  • يوتيوب
  • صور
  • خرائط
  • ويكيبيديا
  • ترجمة
الرئيسية /
المصابون بالسمنة المفرطة من الفئات الأعلى خطورة عند الإصابة بـ”كورونا”

المصابون بالسمنة المفرطة من الفئات الأعلى خطورة عند الإصابة بـ”كورونا”


المصابون بالسمنة المفرطة من الفئات الأعلى خطورة عند الإصابة بـ”كورونا”





© Sabq News قدمت بواسطة


جدد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة الدكتور محمد العبدالعالي، التحذير من أن المصابين بالسمنة المفرطة من الفئات الأعلى خطورة عند الإصابة بفيروس كورونا الجديد، بحيث إن المضاعفات تكون عليهم أعلى وأشد وأكثر من الآخرين.

ودعا متحدث “الصحة” خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده أمس الأربعاء، إلى الاهتمام بالصحة والعودة إلى الوزن المثالي باتباع الإجراءات والتوصيات الصحية المناسبة، والاستعانة بمن لديهم من الخبرات من المؤهلين لتقديم الرعاية الصحية واتباع السلوكيات الصحية المناسبة، معتبرًا أنها فرصة مهمة للغاية، ليس للوقاية من هذا الفيروس ومضاعفاته فقط، وإنما أيضًا للوقاية من طيف واسع من الأمراض والمشاكل الصحية التي ترتبط بالسمنة وزيادة الوزن!

يُذكر أنه وبحسب تقرير لهيئة الصحة العامة في إنجلترا صدر في يوليو الماضي، فإنه الذين يعانون بسبب السمنة أو الزيادة في الوزن يتعرضون أكثر من غيرهم لخطر الوفاة أو الاعتلال الشديد في حالة إصابتهم بمرض كوفيد – 19.

وذكرت هيئة الصحة العامة في إنجلترا أن البيانات أظهرت أن من يتراوح لديهم مؤشر كتلة الجسم بين 30 و35 يزيد بينهم خطر الوفاة بكوفيد – 19 بنسبة 40 ٪، بينما زادت النسبة إلى 90 ٪ بين من يرتفع لديهم مؤشر كتلة الجسم عن 40.

ويُصنف الأشخاص الذين يزيد مؤشر كتلة أجسامهم على 30 أنهم مصابون بالسمنة. وقالت هيئة الصحة العامة إن 63 ٪ تقريبًا من البالغين في إنجلترا يعانون بسبب زيادة في الوزن أو من السمنة.

وقالت “أليسون تدستون”، كبيرة خبراء التغذية بهيئة الصحة العامة: “الدليل الحالي يبين بوضوح أن زيادة الوزن أو السمنة تزيد خطر الإصابة باعتلال خطير أو الوفاة بسبب كوفيد – 19، أو العديد من الأمراض الأخرى المهددة للحياة”.

المصدر