• ويب
  • يوتيوب
  • صور
  • خرائط
  • ويكيبيديا
  • ترجمة
الرئيسية /
النصر يتطلع لبلوغ المباراة النهائية لدوري الأبطال.. للمرة الأولى

النصر يتطلع لبلوغ المباراة النهائية لدوري الأبطال.. للمرة الأولى


النصر يتطلع لبلوغ المباراة النهائية لدوري الأبطال.. للمرة الأولى

يواجه بيرسبوليس في نصف النهائي القاري

ترنو عيون الجماهير الرياضية بالسعودية بشرائحها كافة غدًا السبت صوب ملعب حمد بن جاسم بالعاصمة القطرية، الذي سيكون مسرحًا لمواجهة نادي النصر مع نظيره بيرسبوليس الإيراني في نصف نهائي دوري آسيا 2020م.

يطمح النصر لبلوغ المباراة النهائية لدوري أبطال آسيا للمرة الأولى في تاريخه بنظام المسابقة الجديد عطفًا على النتائج الإيجابية والمستويات المميزة التي يقدمها في هذه النسخة من البطولة؛ وهو ما جعله مرشحًا فوق العادة لتخطي منافسه، ونيل اللقب لأول مرة في تاريخه في نهاية المطاف.

وتأهل النصر لهذا الدور للمرة الأولى في البطولة بنظامها الجديد المعتمد منذ 2003 بعد تصدُّره مجموعته في الدور الأول، ثم تخطيه مواطنَيْه التعاون (1-صفر)، والأهلي (2-صفر)، في ربع النهائي ونصف النهائي لمنطقة الغرب تواليًا.

ويسعى النصر لمواصلة مسيرته الناجحة في هذه النسخة بالوصول للنهائي القاري، وأيضًا لتأكيد علو كعبه في مواجهاته أمام منافسه؛ إذ سبق أن قابله في ثلاث مناسبات، كان له نصيب الأسد بانتصارين مقابل هزيمة واحدة. كما يأمل النصر بإبقاء كأس البطولة في خزائن الأندية السعودية للمرة الثانية تواليًا، وبالتحديد في العاصمة الرياض، بعد أن تمكن جاره الهلال بالتتويج بلقب النسخة الماضية.

ومنذ استئناف المسابقة بعد توقفها الاضطراري بسبب جائحة كورونا كشف النصر عن نواياه ورغبته بتحقيق اللقب القاري، والتأهل لمونديال الأندية للمرة الثانية في تاريخه، من خلال تعزيز صفوفه بلاعبين مميزين، نجحوا في صناعة الفارق، أمثال الأرجنتيني بيتي مارتينيز، واللاعب عبد المجيد الصليهم، وعبد الفتاح عسيري، إضافة للتألق اللافت وبروز باقي عناصر المجموعة بشكل مميز، كالهداف المغربي عبدالرزاق حمدالله، والبرازيلي مايكون سلطان، وخالد الغنام، وعبد الله مادو، والحارس برادلي جونز.

وكان النصر قد تأهل إلى نهائي بطولة الأندية الآسيوية أبطال الدوري عام 1995، وفاز بلقب كأس الكؤوس الآسيوية في نسخة 1997-1998، وكأس السوبر الآسيوية 1998.

وفي المقابل يسجّل بيرسبوليس الظهور الثالث خلال السنوات الأربع الأخيرة في الدور قبل النهائي. علمًا بأنه بلغ المباراة النهائية عام 2018 قبل أن يخسر أمام كاشيما انتليرز الياباني.

وقد فاجأ بيرسبوليس الجميع بمستواه المتصاعد في البطولة بعد استئنافها؛ فهو لم يتلقَّ سوى خسارة واحدة مع هدف وحيد في شباكه من نقطة الجزاء، ويعتمد الفريق على الدفاع المنظم والكرات العرضية التي يجيدها لاعبوه بفضل طول قامتهم.

دوري أبطال آسيا
النصر

النصر يتطلع لبلوغ المباراة النهائية لدوري الأبطال.. للمرة الأولى


سبق

ترنو عيون الجماهير الرياضية بالسعودية بشرائحها كافة غدًا السبت صوب ملعب حمد بن جاسم بالعاصمة القطرية، الذي سيكون مسرحًا لمواجهة نادي النصر مع نظيره بيرسبوليس الإيراني في نصف نهائي دوري آسيا 2020م.

يطمح النصر لبلوغ المباراة النهائية لدوري أبطال آسيا للمرة الأولى في تاريخه بنظام المسابقة الجديد عطفًا على النتائج الإيجابية والمستويات المميزة التي يقدمها في هذه النسخة من البطولة؛ وهو ما جعله مرشحًا فوق العادة لتخطي منافسه، ونيل اللقب لأول مرة في تاريخه في نهاية المطاف.

وتأهل النصر لهذا الدور للمرة الأولى في البطولة بنظامها الجديد المعتمد منذ 2003 بعد تصدُّره مجموعته في الدور الأول، ثم تخطيه مواطنَيْه التعاون (1-صفر)، والأهلي (2-صفر)، في ربع النهائي ونصف النهائي لمنطقة الغرب تواليًا.

ويسعى النصر لمواصلة مسيرته الناجحة في هذه النسخة بالوصول للنهائي القاري، وأيضًا لتأكيد علو كعبه في مواجهاته أمام منافسه؛ إذ سبق أن قابله في ثلاث مناسبات، كان له نصيب الأسد بانتصارين مقابل هزيمة واحدة. كما يأمل النصر بإبقاء كأس البطولة في خزائن الأندية السعودية للمرة الثانية تواليًا، وبالتحديد في العاصمة الرياض، بعد أن تمكن جاره الهلال بالتتويج بلقب النسخة الماضية.

ومنذ استئناف المسابقة بعد توقفها الاضطراري بسبب جائحة كورونا كشف النصر عن نواياه ورغبته بتحقيق اللقب القاري، والتأهل لمونديال الأندية للمرة الثانية في تاريخه، من خلال تعزيز صفوفه بلاعبين مميزين، نجحوا في صناعة الفارق، أمثال الأرجنتيني بيتي مارتينيز، واللاعب عبد المجيد الصليهم، وعبد الفتاح عسيري، إضافة للتألق اللافت وبروز باقي عناصر المجموعة بشكل مميز، كالهداف المغربي عبدالرزاق حمدالله، والبرازيلي مايكون سلطان، وخالد الغنام، وعبد الله مادو، والحارس برادلي جونز.

وكان النصر قد تأهل إلى نهائي بطولة الأندية الآسيوية أبطال الدوري عام 1995، وفاز بلقب كأس الكؤوس الآسيوية في نسخة 1997-1998، وكأس السوبر الآسيوية 1998.

وفي المقابل يسجّل بيرسبوليس الظهور الثالث خلال السنوات الأربع الأخيرة في الدور قبل النهائي. علمًا بأنه بلغ المباراة النهائية عام 2018 قبل أن يخسر أمام كاشيما انتليرز الياباني.

وقد فاجأ بيرسبوليس الجميع بمستواه المتصاعد في البطولة بعد استئنافها؛ فهو لم يتلقَّ سوى خسارة واحدة مع هدف وحيد في شباكه من نقطة الجزاء، ويعتمد الفريق على الدفاع المنظم والكرات العرضية التي يجيدها لاعبوه بفضل طول قامتهم.

02 أكتوبر 2020 – 15 صفر 1442

11:35 PM


يواجه بيرسبوليس في نصف النهائي القاري

ترنو عيون الجماهير الرياضية بالسعودية بشرائحها كافة غدًا السبت صوب ملعب حمد بن جاسم بالعاصمة القطرية، الذي سيكون مسرحًا لمواجهة نادي النصر مع نظيره بيرسبوليس الإيراني في نصف نهائي دوري آسيا 2020م.

يطمح النصر لبلوغ المباراة النهائية لدوري أبطال آسيا للمرة الأولى في تاريخه بنظام المسابقة الجديد عطفًا على النتائج الإيجابية والمستويات المميزة التي يقدمها في هذه النسخة من البطولة؛ وهو ما جعله مرشحًا فوق العادة لتخطي منافسه، ونيل اللقب لأول مرة في تاريخه في نهاية المطاف.

وتأهل النصر لهذا الدور للمرة الأولى في البطولة بنظامها الجديد المعتمد منذ 2003 بعد تصدُّره مجموعته في الدور الأول، ثم تخطيه مواطنَيْه التعاون (1-صفر)، والأهلي (2-صفر)، في ربع النهائي ونصف النهائي لمنطقة الغرب تواليًا.

ويسعى النصر لمواصلة مسيرته الناجحة في هذه النسخة بالوصول للنهائي القاري، وأيضًا لتأكيد علو كعبه في مواجهاته أمام منافسه؛ إذ سبق أن قابله في ثلاث مناسبات، كان له نصيب الأسد بانتصارين مقابل هزيمة واحدة. كما يأمل النصر بإبقاء كأس البطولة في خزائن الأندية السعودية للمرة الثانية تواليًا، وبالتحديد في العاصمة الرياض، بعد أن تمكن جاره الهلال بالتتويج بلقب النسخة الماضية.

ومنذ استئناف المسابقة بعد توقفها الاضطراري بسبب جائحة كورونا كشف النصر عن نواياه ورغبته بتحقيق اللقب القاري، والتأهل لمونديال الأندية للمرة الثانية في تاريخه، من خلال تعزيز صفوفه بلاعبين مميزين، نجحوا في صناعة الفارق، أمثال الأرجنتيني بيتي مارتينيز، واللاعب عبد المجيد الصليهم، وعبد الفتاح عسيري، إضافة للتألق اللافت وبروز باقي عناصر المجموعة بشكل مميز، كالهداف المغربي عبدالرزاق حمدالله، والبرازيلي مايكون سلطان، وخالد الغنام، وعبد الله مادو، والحارس برادلي جونز.

وكان النصر قد تأهل إلى نهائي بطولة الأندية الآسيوية أبطال الدوري عام 1995، وفاز بلقب كأس الكؤوس الآسيوية في نسخة 1997-1998، وكأس السوبر الآسيوية 1998.

وفي المقابل يسجّل بيرسبوليس الظهور الثالث خلال السنوات الأربع الأخيرة في الدور قبل النهائي. علمًا بأنه بلغ المباراة النهائية عام 2018 قبل أن يخسر أمام كاشيما انتليرز الياباني.

وقد فاجأ بيرسبوليس الجميع بمستواه المتصاعد في البطولة بعد استئنافها؛ فهو لم يتلقَّ سوى خسارة واحدة مع هدف وحيد في شباكه من نقطة الجزاء، ويعتمد الفريق على الدفاع المنظم والكرات العرضية التي يجيدها لاعبوه بفضل طول قامتهم.



المصدر