• ويب
  • يوتيوب
  • صور
  • خرائط
  • ويكيبيديا
  • ترجمة
الرئيسية /
انتهاك بالعشرة أمثال.. “الطاقة الذرية” تكشف عن تجاوز إيراني جديد

انتهاك بالعشرة أمثال.. “الطاقة الذرية” تكشف عن تجاوز إيراني جديد


انتهاك بالعشرة أمثال.. “الطاقة الذرية” تكشف عن تجاوز إيراني جديد

سمحت لـ”الوكالة الدولية” بدخول أحد موقعين وتفتيشه بعد أزمة طويلة

ذكر تقريران فصليان للوكالة الدولية للطاقة الذرية، اليوم الجمعة، أن إيران سمحت للوكالة بتفتيش أحد موقعين وافقت الأسبوع الماضي على السماح بدخولهما بعد أزمة طويلة، في حين زاد مخزون طهران من اليورانيوم المخصب.

ووفق “سكاي نيوز عربية”، قال أحد التقريرين اللذين حصلت عليهما “رويترز”: إن الوكالة الدولية للطاقة الذرية فتشت أحد الموقعين وأخذت عينات بيئية من هناك، في إشارة إلى عينات تهدف إلى الكشف عن آثار لمواد نووية ربما كانت موجودة.

وأفاد التقرير بأن مفتشي الوكالة سيزورون الموقع الآخر “في وقت لاحق في سبتمبر 2020 في موعد تم الاتفاق عليه بالفعل مع إيران لأخذ عينات بيئية”.

وذكر التقرير الثاني أن مخزون إيران من اليورانيوم منخفض التخصيب زاد 534 كيلوغرامًا في الربع الأخير، وهي نفس الكمية تقريبًا في الأشهر الثلاثة السابقة، ليصل إلى 2105.4 كيلوغرامًا، ويتجاوز هذا عشرة أمثال الحد الأقصى البالغ 202.8 كيلوغرام، الذي حدده الاتفاق النووي الإيراني المبرم مع القوى الكبرى في عام 2015 الذي انتهكته إيران ردًّا على انسحاب واشنطن من الاتفاق في 2018 وإعادة فرض العقوبات على طهران.

وتقوم طهران بالتخصيب بدرجة نقاء انشطارية تصل إلى 4.5 في المئة، وهي أعلى من الحد الأقصى المسموح به في الاتفاق والبالغ 3.67 في المئة.

انتهاك بالعشرة أمثال.. “الطاقة الذرية” تكشف عن تجاوز إيراني جديد


سبق

ذكر تقريران فصليان للوكالة الدولية للطاقة الذرية، اليوم الجمعة، أن إيران سمحت للوكالة بتفتيش أحد موقعين وافقت الأسبوع الماضي على السماح بدخولهما بعد أزمة طويلة، في حين زاد مخزون طهران من اليورانيوم المخصب.

ووفق “سكاي نيوز عربية”، قال أحد التقريرين اللذين حصلت عليهما “رويترز”: إن الوكالة الدولية للطاقة الذرية فتشت أحد الموقعين وأخذت عينات بيئية من هناك، في إشارة إلى عينات تهدف إلى الكشف عن آثار لمواد نووية ربما كانت موجودة.

وأفاد التقرير بأن مفتشي الوكالة سيزورون الموقع الآخر “في وقت لاحق في سبتمبر 2020 في موعد تم الاتفاق عليه بالفعل مع إيران لأخذ عينات بيئية”.

وذكر التقرير الثاني أن مخزون إيران من اليورانيوم منخفض التخصيب زاد 534 كيلوغرامًا في الربع الأخير، وهي نفس الكمية تقريبًا في الأشهر الثلاثة السابقة، ليصل إلى 2105.4 كيلوغرامًا، ويتجاوز هذا عشرة أمثال الحد الأقصى البالغ 202.8 كيلوغرام، الذي حدده الاتفاق النووي الإيراني المبرم مع القوى الكبرى في عام 2015 الذي انتهكته إيران ردًّا على انسحاب واشنطن من الاتفاق في 2018 وإعادة فرض العقوبات على طهران.

وتقوم طهران بالتخصيب بدرجة نقاء انشطارية تصل إلى 4.5 في المئة، وهي أعلى من الحد الأقصى المسموح به في الاتفاق والبالغ 3.67 في المئة.

04 سبتمبر 2020 – 16 محرّم 1442

07:55 PM


سمحت لـ”الوكالة الدولية” بدخول أحد موقعين وتفتيشه بعد أزمة طويلة

ذكر تقريران فصليان للوكالة الدولية للطاقة الذرية، اليوم الجمعة، أن إيران سمحت للوكالة بتفتيش أحد موقعين وافقت الأسبوع الماضي على السماح بدخولهما بعد أزمة طويلة، في حين زاد مخزون طهران من اليورانيوم المخصب.

ووفق “سكاي نيوز عربية”، قال أحد التقريرين اللذين حصلت عليهما “رويترز”: إن الوكالة الدولية للطاقة الذرية فتشت أحد الموقعين وأخذت عينات بيئية من هناك، في إشارة إلى عينات تهدف إلى الكشف عن آثار لمواد نووية ربما كانت موجودة.

وأفاد التقرير بأن مفتشي الوكالة سيزورون الموقع الآخر “في وقت لاحق في سبتمبر 2020 في موعد تم الاتفاق عليه بالفعل مع إيران لأخذ عينات بيئية”.

وذكر التقرير الثاني أن مخزون إيران من اليورانيوم منخفض التخصيب زاد 534 كيلوغرامًا في الربع الأخير، وهي نفس الكمية تقريبًا في الأشهر الثلاثة السابقة، ليصل إلى 2105.4 كيلوغرامًا، ويتجاوز هذا عشرة أمثال الحد الأقصى البالغ 202.8 كيلوغرام، الذي حدده الاتفاق النووي الإيراني المبرم مع القوى الكبرى في عام 2015 الذي انتهكته إيران ردًّا على انسحاب واشنطن من الاتفاق في 2018 وإعادة فرض العقوبات على طهران.

وتقوم طهران بالتخصيب بدرجة نقاء انشطارية تصل إلى 4.5 في المئة، وهي أعلى من الحد الأقصى المسموح به في الاتفاق والبالغ 3.67 في المئة.



المصدر