• ويب
  • يوتيوب
  • صور
  • خرائط
  • ويكيبيديا
  • ترجمة
الرئيسية /
بالصور.. مركز الملك سلمان يقدم مساعدات إيوائية عاجلة لمتضرري حريق

بالصور.. مركز الملك سلمان يقدم مساعدات إيوائية عاجلة لمتضرري حريق


بالصور.. مركز الملك سلمان يقدم مساعدات إيوائية عاجلة لمتضرري حريق

يسهم في مبادرة صندوق العيش والمعيشة للتخلص من النفايات الصلبة بغينيا

قدم مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية مساعدات إيوائية عاجلة تشتمل على الخيام والبطانيات والبسط لـ 21 أسرة تضررت منازلهم في حي السيسبان بمديرية الشيخ عثمان التابعة لمحافظة عدن التي تعرضت لحريق أتلف مساكنهم.
وعبر أهالي السيسبان عن خالص شكرهم وتقديرهم للمملكة ممثلة بمركز الملك سلمان للإغاثة على المساعدات الإيوائية العاجلة والتي جاءت كداعم مهم للتخفيف من آثار الحريق.
ويأتي ذلك في إطار الجهود المبذولة من المملكة ممثلة بالمركز لتقديم مختلف أشكال العون للأشقاء في اليمن للتخفيف من معاناتهم جراء الأزمة الإنسانية التي تمر بهم.
من جانب آخر، أسهم مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية في مبادرة صندوق العيش والمعيشة للتخلص من النفايات الصلبة بالمناطق الرئيسية في مدينة كوناكري عاصمة جمهورية غينيا، وذلك بالتعاون مع العديد من الجهات المانحة.
وتهدف المبادرة إلى تحسين السلامة والظروف البيئية والاجتماعية من خلال توفير أفضل أنظمة مستدامة لجمع النفايات، وتحسين مشاريع الصرف الصحي في 33 دولة من أعضاء البنك الإسلامي للتنمية في أنحاء آسيا وأفريقيا.
وضمن أعمال المبادرة رعى رئيس الجمهورية ألفا كوندي أمس الأول بحضور الممثل الإقليمي للبنك الإسلامي للتنمية الدكتور ألفا ديالو، حفل تسليم 56 شاحنة صرف صحي للوكالة الوطنية للنظافة العامة والصرف الصحي، لمواجهة التحديات المرتبطة بالتخلص العاجل من النفايات الصلبة بالمناطق الرئيسية في العاصمة.
وتأتي هذه المساهمة ضمن الجهود المقدمة من المملكة ممثلة بالمركز لمختلف بلدان العالم لتحسين سبل العيش الكريم لديهم.


بالصور.. مركز الملك سلمان يقدم مساعدات إيوائية عاجلة لمتضرري حريق حي السيسبان بعدن


سبق

قدم مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية مساعدات إيوائية عاجلة تشتمل على الخيام والبطانيات والبسط لـ 21 أسرة تضررت منازلهم في حي السيسبان بمديرية الشيخ عثمان التابعة لمحافظة عدن التي تعرضت لحريق أتلف مساكنهم.
وعبر أهالي السيسبان عن خالص شكرهم وتقديرهم للمملكة ممثلة بمركز الملك سلمان للإغاثة على المساعدات الإيوائية العاجلة والتي جاءت كداعم مهم للتخفيف من آثار الحريق.
ويأتي ذلك في إطار الجهود المبذولة من المملكة ممثلة بالمركز لتقديم مختلف أشكال العون للأشقاء في اليمن للتخفيف من معاناتهم جراء الأزمة الإنسانية التي تمر بهم.
من جانب آخر، أسهم مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية في مبادرة صندوق العيش والمعيشة للتخلص من النفايات الصلبة بالمناطق الرئيسية في مدينة كوناكري عاصمة جمهورية غينيا، وذلك بالتعاون مع العديد من الجهات المانحة.
وتهدف المبادرة إلى تحسين السلامة والظروف البيئية والاجتماعية من خلال توفير أفضل أنظمة مستدامة لجمع النفايات، وتحسين مشاريع الصرف الصحي في 33 دولة من أعضاء البنك الإسلامي للتنمية في أنحاء آسيا وأفريقيا.
وضمن أعمال المبادرة رعى رئيس الجمهورية ألفا كوندي أمس الأول بحضور الممثل الإقليمي للبنك الإسلامي للتنمية الدكتور ألفا ديالو، حفل تسليم 56 شاحنة صرف صحي للوكالة الوطنية للنظافة العامة والصرف الصحي، لمواجهة التحديات المرتبطة بالتخلص العاجل من النفايات الصلبة بالمناطق الرئيسية في العاصمة.
وتأتي هذه المساهمة ضمن الجهود المقدمة من المملكة ممثلة بالمركز لمختلف بلدان العالم لتحسين سبل العيش الكريم لديهم.

02 إبريل 2021 – 20 شعبان 1442

04:04 PM


يسهم في مبادرة صندوق العيش والمعيشة للتخلص من النفايات الصلبة بغينيا

قدم مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية مساعدات إيوائية عاجلة تشتمل على الخيام والبطانيات والبسط لـ 21 أسرة تضررت منازلهم في حي السيسبان بمديرية الشيخ عثمان التابعة لمحافظة عدن التي تعرضت لحريق أتلف مساكنهم.
وعبر أهالي السيسبان عن خالص شكرهم وتقديرهم للمملكة ممثلة بمركز الملك سلمان للإغاثة على المساعدات الإيوائية العاجلة والتي جاءت كداعم مهم للتخفيف من آثار الحريق.
ويأتي ذلك في إطار الجهود المبذولة من المملكة ممثلة بالمركز لتقديم مختلف أشكال العون للأشقاء في اليمن للتخفيف من معاناتهم جراء الأزمة الإنسانية التي تمر بهم.
من جانب آخر، أسهم مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية في مبادرة صندوق العيش والمعيشة للتخلص من النفايات الصلبة بالمناطق الرئيسية في مدينة كوناكري عاصمة جمهورية غينيا، وذلك بالتعاون مع العديد من الجهات المانحة.
وتهدف المبادرة إلى تحسين السلامة والظروف البيئية والاجتماعية من خلال توفير أفضل أنظمة مستدامة لجمع النفايات، وتحسين مشاريع الصرف الصحي في 33 دولة من أعضاء البنك الإسلامي للتنمية في أنحاء آسيا وأفريقيا.
وضمن أعمال المبادرة رعى رئيس الجمهورية ألفا كوندي أمس الأول بحضور الممثل الإقليمي للبنك الإسلامي للتنمية الدكتور ألفا ديالو، حفل تسليم 56 شاحنة صرف صحي للوكالة الوطنية للنظافة العامة والصرف الصحي، لمواجهة التحديات المرتبطة بالتخلص العاجل من النفايات الصلبة بالمناطق الرئيسية في العاصمة.
وتأتي هذه المساهمة ضمن الجهود المقدمة من المملكة ممثلة بالمركز لمختلف بلدان العالم لتحسين سبل العيش الكريم لديهم.



المصدر