• ويب
  • يوتيوب
  • صور
  • خرائط
  • ويكيبيديا
  • ترجمة
الرئيسية /
برنامج “صيف السعودية 2021” يسهم بتطوير المنتج السياحي وتنويع فرص

برنامج “صيف السعودية 2021” يسهم بتطوير المنتج السياحي وتنويع فرص


برنامج “صيف السعودية 2021” يسهم بتطوير المنتج السياحي وتنويع فرص

01 أغسطس 2021 – 22 ذو الحجة 1442
11:58 PM

مع إطلاق “غرفة جدة” الموسم عبر 11 وجهة سياحية بشعار “صيفنا على جوك”

برنامج “صيف السعودية 2021” يسهم بتطوير المنتج السياحي وتنويع فرص الاستثمار

أكدت غرفة جدة ممثلة في مجلس السياحة والثقافة أن إطلاق برنامج صيف السعودية 2021 تحت شعار “صيفنا على جوك”، الذي يستمر حتى نهاية سبتمبر المقبل، يسهم في تطوير المنتج السياحي السعودي، وتنويع فرص الاستثمار فيه، وذلك من خلال 11 وجهة سياحية غنية بالتنوع الطبيعي والأجواء الرائعة، وسط حرص الهيئة السعودية للسياحة على أن يقدم البرنامج ما يزيد على 500 تجربة سياحية، وعبر أكثر من 250 شريكًا من القطاع الخاص.

وحرصت “غرفة جدة” من خلال هذا المجلس على الوقوف على الفرص الاستثمارية في قطاع السياحة والثقافة والترفيه، بما يرتقي للميزة التنافسية والحراك الاستثماري الذي تشهده محافظة جدة، في ظل البيئة الجغرافية الملائمة لمحافظة جدة التي تمكِّن دخول العديد من المنشآت الصغيرة والمتوسطة وريادة الأعمال في مختلف الأنشطة السياحية والثقافية والترفيهية.

ونوهت الغرفة بأن صيف السعودية يعزز مُضي القطاع السياحي قُدمًا لتحقيق مستهدفاته الطموحة التي تتوافق مع رؤية السعودية 2030، وفي مقدمتها ترسيخ مكانة السعودية كواحدة من أهم الوجهات السياحية على مستوى المنطقة والعالم؛ إذ تلبي الوجهات المتنوعة بالسعودية تطلعات السياح من داخل السعودية وخارجها، الغنية بالخيارات الواسعة. وأبدت الغرفة تعاونها بشكل تكاملي مع الهيئة في تقديم تجارب سياحية ثرية، مع تحفيز القطاع الخاص لبناء الفرص الاستثمارية السياحية الواعدة، وفق خطط وآليات تتناغم مع ما تتمتع به محافظة جدة من مقومات ومخزون سياحي وإرث ثقافي عريق.

وأبرزت الغرفة ما يتميز به قطاع السياحة بالسعودية؛ كونه أصبح واقعًا وطنيًّا بفضل المقومات السياحية التي تتمتع بها السعودية، وقطاعًا إنتاجيًّا رئيسًا يُعتمد عليه، خاصة فيما يتعلق بتفعيل وتطوير السياحة الداخلية، وزيادة فرص الاستثمار بها، وتنمية الإمكانات البشرية الوطنية وتطويرها، وإيجاد فرص عمل جديدة للمواطن السعودي.. داعية أصحاب الأعمال والجهات ذات العلاقة بالاستثمار في الخدمات والمنتجات السياحية للمُضي نحو تبني المبادرات، وتحويلها إلى مشروعات ذات قيمة مضافة، تعزز إسهام القطاع السياحي في التنمية الاقتصادية تحقيقًا لأهداف رؤية السعودية 2030.

الكلمات المفتاحية



المصدر