• ويب
  • يوتيوب
  • صور
  • خرائط
  • ويكيبيديا
  • ترجمة
الرئيسية /
بعد قرار الكونغرس.. بايدن يشيد بـ”الخطوة العملاقة”

بعد قرار الكونغرس.. بايدن يشيد بـ”الخطوة العملاقة”


بعد قرار الكونغرس.. بايدن يشيد بـ”الخطوة العملاقة”

 وجاءت نتيجة التصويت 50-49 لصالح الديمقراطيين، حيث أحجم جميع الجمهوريين عن تأييد ما ستكون واحدة من أكبر حزم التحفيز في تاريخ الولايات المتحدة.

وقال زعيم الأغلبية الديمقراطية بمجلس الشيوخ تشاك شومر قبيل إدلائه بصوته، إن مشروع القانون هو "الوصفة التي ستتيح التغلب على الوباء"، الذي أودى بحياة أكثر من 520 ألفا في أنحاء البلاد وقلب معظم جوانب الحياة الأميركية رأسا على عقب.

وأضاف شومر: "أود أن يعلم الشعب الأميركي أننا سنخرج من هذه (الأزمة)، وقريبا ستعيد الأنشطة التجارية فتح أبوابها وسيعاود الاقتصاد نشاطه وستعود الحياة لطبيعتها"، حسب ما ذكرت وكالة رويترز.

لكن زعيم الأقلية الجمهورية ميتش مكونيل، انتقد الإجراء بشدة، قائلا: "لم يسبق لمجلس الشيوخ مطلقا أن أنفق تريليوني دولار على نحو عشوائي كهذا، أو عبر عملية لم تحظ بتدقيق شديد".

وسعى الجمهوريون إلى إقرار حزمة مساعدات جديدة بنحو ثلث المبلغ الذي استهدفته خطة بايدن.

“>

وقال الرئيس الأميركي: “خطونا خطوة عملاقة لمساعدة الأميركيين”، ليحقق بذلك أحد وعود حملته الانتخابية، وفق ما ذكرت وكالة فرانس برس.

وأقر مجلس الشيوخ الأميركي خطة بايدن للإغاثة من كوفيد-19، بعد جلسة استمرت طوال الليل، شهدت خلافات حادة بين الديمقراطيين على مساعدات البطالة، وإخفاق الجمهوريين في إقرار نحو 36 تعديلا.

واشتمل المشروع النهائي على 400 مليار دولار في هيئة مدفوعات لمرة واحدة بقيمة 1400 دولار لمعظم الأميركيين، وإعانات بطالة قدرها 300 دولار أسبوعيا لنحو 9.5 مليون خسروا وظائفهم في الأزمة، و350 مليار دولار مساعدات لحكومات الولايات والحكومات المحلية التي تضررت ميزانياتها من الجائحة.

 وجاءت نتيجة التصويت 50-49 لصالح الديمقراطيين، حيث أحجم جميع الجمهوريين عن تأييد ما ستكون واحدة من أكبر حزم التحفيز في تاريخ الولايات المتحدة.

وقال زعيم الأغلبية الديمقراطية بمجلس الشيوخ تشاك شومر قبيل إدلائه بصوته، إن مشروع القانون هو “الوصفة التي ستتيح التغلب على الوباء”، الذي أودى بحياة أكثر من 520 ألفا في أنحاء البلاد وقلب معظم جوانب الحياة الأميركية رأسا على عقب.

وأضاف شومر: “أود أن يعلم الشعب الأميركي أننا سنخرج من هذه (الأزمة)، وقريبا ستعيد الأنشطة التجارية فتح أبوابها وسيعاود الاقتصاد نشاطه وستعود الحياة لطبيعتها”، حسب ما ذكرت وكالة رويترز.

لكن زعيم الأقلية الجمهورية ميتش مكونيل، انتقد الإجراء بشدة، قائلا: “لم يسبق لمجلس الشيوخ مطلقا أن أنفق تريليوني دولار على نحو عشوائي كهذا، أو عبر عملية لم تحظ بتدقيق شديد“.

وسعى الجمهوريون إلى إقرار حزمة مساعدات جديدة بنحو ثلث المبلغ الذي استهدفته خطة بايدن.



المصدر