• ويب
  • يوتيوب
  • صور
  • خرائط
  • ويكيبيديا
  • ترجمة
الرئيسية /
ثلاث حالات إيجابية جديدة بفيروس “كوفيد-19” في صفوف مانشستر سيتي

ثلاث حالات إيجابية جديدة بفيروس “كوفيد-19” في صفوف مانشستر سيتي


ثلاث حالات إيجابية جديدة بفيروس “كوفيد-19” في صفوف مانشستر سيتي



عامل في ملعب الاتحاد الخاص بمانشستر سيتي يعقم الراية الركنية خلال مباراة في الدوري الانكليزي لكرة القدم ضد ارسنال، مانشستر، شمال غرب انكلترا، في 17 حزيران/يونيو 2020


© بيتر باول
عامل في ملعب الاتحاد الخاص بمانشستر سيتي يعقم الراية الركنية خلال مباراة في الدوري الانكليزي لكرة القدم ضد ارسنال، مانشستر، شمال غرب انكلترا، في 17 حزيران/يونيو 2020

أعلن مانشستر سيتي الإنكليزي الأربعاء عن اكتشاف ثلاث حالات إيجابية جديدة في صفوفه بفيروس كورونا المستجد، تعود للحارس سكوت كارسون ولاعب الوسط الشاب كول بالمر وأحد العاملين في طواقم الفريق.

وخاض سيتي مباراة الأحد التي فاز بها في الدوري على تشلسي (3-1) بغياب ستة من لاعبيه بسبب إصابتهم بالفيروس، ثم أفاد الأربعاء في بيان “بإمكان نادي مانشستر سيتي التأكيد بأن اختبارات سكوت كارسون، كول بارمر وأحد أعضاء الطاقم جاءت إيجابية بفيروس كوفيد-19”.

وتابع بأن المصابين سيدخلون الآن في حجر ذاتي تطبيقا لبروتوكول الدوري الممتاز والحكومة.

وفي ظل وجود الحارس الأساسي البرازيلي إيدرسون في الحجر الصحي بما أنه كان من المصابين الستة الذين كشفت عنهم الاختبارات السابقة، يخوض سيتي مباراة الأربعاء ضد جاره ومضيفه مانشستر يونايتد في نصف نهائي مسابقة كأس الرابطة وهو يفتقد الى الخيارات بين الخشبات الثلاث بعد إصابة كارسون.

وسيكون الحارس الأميركي زاك ستيفن مرة أخرى في مرمى سيتي الأربعاء بعد أن لعب أساسيا ضد تشلسي.

ويبقى الإسبانيين فيران توريس وإيريك غارسيا وتومي دويل في العزل الذاتي، فيما أنهى البرازيلي غابريال جيزوس وكايل ووكر فترة الحجر.

وأفادت رابطة الدوري الممتاز الثلاثاء عن تسجيل 40 اصابة بفيروس كورونا في صفوف اللاعبين وأفراد من طواقم الاندية خلال الاسبوع المنصرم، مؤكدة في الوقت ذاته على استمرار الموسم كما هو مخطط.

ويشكل هذا العدد اكثر من ضعف الرقم القياسي السابق الذي بلغ 18 اصابة الاسبوع الفائت ويأتي تزامنًا مع دخول بريطانيا إغلاقًا تامًا للبلاد للحد من تفشي كوفيد-19.

وألغيت ثلاث مباريات الاسبوع الفائت بسبب اصابات في صفوف سيتي وفولهام.

الا ان الحكومة البريطانية أعطت الضوء الاخضر للرياضات النخبة لإكمال المنافسات على الرغم من القيود المشددة.

واعتمدت الرابطة مجددًا قرار إجراء فحوصات الكشف عن كوفيد-19 مرتين أسبوعيًا كما حصل في “مشروع الاستئناف” (بروجيكت ريستارت) لاستكمال الموسم الفائت بعد توقف قسري دام ثلاثة اشهر، وذلك بعدما اعتُمد قرار إجراء الفحوصات مرة واحدة أسبوعيًا في مطلع الموسم الحالي.

وفي الجولة الاولى من الفحوصات الاسبوع الفائت، تم اكتشاف 28 اصابة من اصل 1311 فحصًا، اضافة الى 12 حالة ايجابية من 984 فحصًا في الجولة الثانية.

وعلى الرغم من تأجيل بعض المباريات وارتفاع عدد الاصابات وبعض الاصوات المطالبة بتوقف قسري للحد من تفشي الوباء، الا ان الرابطة أصرّت على أن الموسم يمكن أن يُستكمل كما هو مخطط.

جو/ا ح/ر م

المصدر