• ويب
  • يوتيوب
  • صور
  • خرائط
  • ويكيبيديا
  • ترجمة
الرئيسية /
جوهر العملية التعليمية من خلال “مدرستي” يرتكز على دور ا

جوهر العملية التعليمية من خلال “مدرستي” يرتكز على دور ا


جوهر العملية التعليمية من خلال “مدرستي” يرتكز على دور ا

وقف على سير العمل في مدارس التعليم بالعيص واطلع على المبادرات والمنجزات

شدد مدير تعليم ينبع سليم بن عبيان العطوي، على أن جوهر العملية التعليمية عن بُعد من خلال منصة “مدرستي” يرتكز على دور الطالب ودور الأسرة في توفير البيئة التعليمية المناسبة والدعم المعنوي والحسي من خلال المتابعة المباشرة أثناء العملية التعليمية والدخول والمتابعة المستمرة إلى المنصة لتفعيل الأدوار والتواصل مع المدرسة بما يضمن تحقيق أفضل المخرجات ذات العائد الإيجابي الكبير على الطلاب والطالبات.

جاء ذلك بعد أن وقف مدير تعليم ينبع على سير العملية التعليمية في مدارس التعليم التابعة لمكتب التعليم بمحافظة العيص، وعقد اجتماعًا مع مدير المكتب علي بخيت الميلبي والمشرفين التربويين لبحث سير العمل في الميدان، ناقش من خلاله أبرز محاور العملية التعليمية.

واطلع العطوي على مبادرات المكتب ومنجزاته وما يقدم من خدمات ودعم فني للطلاب وأولياء أمورهم؛ بما يحقق استقرار سير العملية التعليمية عن بُعد.

وزار عددًا من المدارس، بدأها بمدرسة الغزنوي، وتداخل مع الطلاب عن بُعد وشاهد أداء المعلمين، واستمع لتساؤلات الطلاب، وما يقدم من مركز الدعم الفني لمنصة مدرستي وشاهد كل التجهيزات؛ مؤكدًا الدور الحقيقي للميدان التربوي وتقديم تعليم نوعي وتطوير للقدرات وبناء للشخصيات وتنمية المواطنة والإيجابية في بناء حضارة الوطن، وبما يضمن استمرارية التعلم عن بُعد، لتحقيق أهداف التعليم من خلال منظومة متكاملة يشترك فيها الأسرة والمدرسة وأفراد المجتمع ومؤسساته المختلفة للحصول على النتائج المرجوة وتنمية دافعية الطلاب والطالبات للتعلم عن بُعد وصولًا إلى قدر كبير من التوافق مع بيئة المدرسة الإلكترونية.

وقدّم العطوي الشكر للقيادات التربوية على ما يبذلون من عطاء خلال العديد من البرامج المقدمة بحسب مواقعهم ومسؤولياتهم؛ متطلعًا إلى استمرارية العطاء وبذل مزيد من الجهد والعمل الجاد.

“العطوي”: جوهر العملية التعليمية من خلال “مدرستي” يرتكز على دور الطالب والأسرة


سبق

شدد مدير تعليم ينبع سليم بن عبيان العطوي، على أن جوهر العملية التعليمية عن بُعد من خلال منصة “مدرستي” يرتكز على دور الطالب ودور الأسرة في توفير البيئة التعليمية المناسبة والدعم المعنوي والحسي من خلال المتابعة المباشرة أثناء العملية التعليمية والدخول والمتابعة المستمرة إلى المنصة لتفعيل الأدوار والتواصل مع المدرسة بما يضمن تحقيق أفضل المخرجات ذات العائد الإيجابي الكبير على الطلاب والطالبات.

جاء ذلك بعد أن وقف مدير تعليم ينبع على سير العملية التعليمية في مدارس التعليم التابعة لمكتب التعليم بمحافظة العيص، وعقد اجتماعًا مع مدير المكتب علي بخيت الميلبي والمشرفين التربويين لبحث سير العمل في الميدان، ناقش من خلاله أبرز محاور العملية التعليمية.

واطلع العطوي على مبادرات المكتب ومنجزاته وما يقدم من خدمات ودعم فني للطلاب وأولياء أمورهم؛ بما يحقق استقرار سير العملية التعليمية عن بُعد.

وزار عددًا من المدارس، بدأها بمدرسة الغزنوي، وتداخل مع الطلاب عن بُعد وشاهد أداء المعلمين، واستمع لتساؤلات الطلاب، وما يقدم من مركز الدعم الفني لمنصة مدرستي وشاهد كل التجهيزات؛ مؤكدًا الدور الحقيقي للميدان التربوي وتقديم تعليم نوعي وتطوير للقدرات وبناء للشخصيات وتنمية المواطنة والإيجابية في بناء حضارة الوطن، وبما يضمن استمرارية التعلم عن بُعد، لتحقيق أهداف التعليم من خلال منظومة متكاملة يشترك فيها الأسرة والمدرسة وأفراد المجتمع ومؤسساته المختلفة للحصول على النتائج المرجوة وتنمية دافعية الطلاب والطالبات للتعلم عن بُعد وصولًا إلى قدر كبير من التوافق مع بيئة المدرسة الإلكترونية.

وقدّم العطوي الشكر للقيادات التربوية على ما يبذلون من عطاء خلال العديد من البرامج المقدمة بحسب مواقعهم ومسؤولياتهم؛ متطلعًا إلى استمرارية العطاء وبذل مزيد من الجهد والعمل الجاد.

28 يناير 2021 – 15 جمادى الآخر 1442

09:36 AM


وقف على سير العمل في مدارس التعليم بالعيص واطلع على المبادرات والمنجزات

شدد مدير تعليم ينبع سليم بن عبيان العطوي، على أن جوهر العملية التعليمية عن بُعد من خلال منصة “مدرستي” يرتكز على دور الطالب ودور الأسرة في توفير البيئة التعليمية المناسبة والدعم المعنوي والحسي من خلال المتابعة المباشرة أثناء العملية التعليمية والدخول والمتابعة المستمرة إلى المنصة لتفعيل الأدوار والتواصل مع المدرسة بما يضمن تحقيق أفضل المخرجات ذات العائد الإيجابي الكبير على الطلاب والطالبات.

جاء ذلك بعد أن وقف مدير تعليم ينبع على سير العملية التعليمية في مدارس التعليم التابعة لمكتب التعليم بمحافظة العيص، وعقد اجتماعًا مع مدير المكتب علي بخيت الميلبي والمشرفين التربويين لبحث سير العمل في الميدان، ناقش من خلاله أبرز محاور العملية التعليمية.

واطلع العطوي على مبادرات المكتب ومنجزاته وما يقدم من خدمات ودعم فني للطلاب وأولياء أمورهم؛ بما يحقق استقرار سير العملية التعليمية عن بُعد.

وزار عددًا من المدارس، بدأها بمدرسة الغزنوي، وتداخل مع الطلاب عن بُعد وشاهد أداء المعلمين، واستمع لتساؤلات الطلاب، وما يقدم من مركز الدعم الفني لمنصة مدرستي وشاهد كل التجهيزات؛ مؤكدًا الدور الحقيقي للميدان التربوي وتقديم تعليم نوعي وتطوير للقدرات وبناء للشخصيات وتنمية المواطنة والإيجابية في بناء حضارة الوطن، وبما يضمن استمرارية التعلم عن بُعد، لتحقيق أهداف التعليم من خلال منظومة متكاملة يشترك فيها الأسرة والمدرسة وأفراد المجتمع ومؤسساته المختلفة للحصول على النتائج المرجوة وتنمية دافعية الطلاب والطالبات للتعلم عن بُعد وصولًا إلى قدر كبير من التوافق مع بيئة المدرسة الإلكترونية.

وقدّم العطوي الشكر للقيادات التربوية على ما يبذلون من عطاء خلال العديد من البرامج المقدمة بحسب مواقعهم ومسؤولياتهم؛ متطلعًا إلى استمرارية العطاء وبذل مزيد من الجهد والعمل الجاد.



المصدر