• ويب
  • يوتيوب
  • صور
  • خرائط
  • ويكيبيديا
  • ترجمة
الرئيسية /
رسوم دخول المحميات عجيبة ومبالغ فيها

رسوم دخول المحميات عجيبة ومبالغ فيها


رسوم دخول المحميات عجيبة ومبالغ فيها

05 أغسطس 2021 – 26 ذو الحجة 1442
01:02 PM

قال: ستمنع الناس من زيارة المحميات.. ويقترح رسمًا مناسبًا

“نسيب”: رسوم دخول المحميات عجيبة ومبالغ فيها

يرفض الكاتب الصحفي إبراهيم علي نسيب، أن يدفع المواطن 440 ريالًا للشخص و220 لكل سيارة كقيمة تصريح دخول المناطق المحمية؛ معتبرًا أن هذه الرسوم التي فرضتها وزارة البيئة، عجيبة ومبالغ فيها، وسوف تمنع الناس من دخول المحميات؛ مطالبًا الوزارة بإعادة دراسة قيمة الرسوم، ومقترحًا 20 ريالًا للفرد لتشجيع الناس على الزيارة والعناية بالمحميات.

تصريح دخول المحمية 440 ريالًا للمواطن

وفي مقاله “إلى وزارة البيئة!” بصحيفة “المدينة”، يقول “نسيب”: “على موقع أخبار السعودية قرأت هذه التغريدة.. (البيئة: الحد الأقصى لقيمة تصريح دخول المناطق المحمية 440 ريالًا للشخص، و220 لكل سيارة، وغير شاملة لركابها). اقتبست التغريدة وعلّقت عليها: (يعني أدفع 3300 ريال لعدد 7 أشخاص مع السيارة!! وسألت صح كذا ولا أنا غلطان..؟!)”.

الرسوم ستمنع الناس من زيارة المحميات

ويعلق “نسيب” قائلًا: “الحقيقة أن السؤال لم يأتِ عبثًا؛ بل جاء ليسأل السادة المسؤولين في وزارة البيئة عن الرسوم! التي تبدو عجيبة ومبالغًا فيها؛ وكأنها تريد أن تقول للناس (لا) تفكروا في الدخول أبدًا؛ فإن كان هذا هو الهدف؛ فلا داعي إذن لفرض الرسوم؛ خاصة وأن كل المناطق المحمية يُمنع الدخول إليها إلا بتصريح.. أما إن كان الهدف هو تطوير المحميات واستغلال الرسوم في التطوير؛ فهذا ببساطة لن يتحقق؛ والسبب في ذلك هو أن الرسوم جاءت دون أن تدرس اقتصاد الفرد والأسرة، ولو فعلت ذلك لاكتشفت أنه (لا) يمكن لأي أحد في هذه المرحلة أن يدفع كل هذا المبلغ مقابل لفة قصيرة في أي محمية، والتي كلنا يعرفها ويعرف عدد وأسماء قرودها وغزلانها وحالتها الصحية والنفسية في داخل المحميات، كما أن الكل يعرف عدد أشجارها وحشراتها، وكل ما فيها؛ بل ربما أكثر ممن قرر الرسوم!”.

سعيد بتطوير المحميات ولكن

ويؤكد الكاتب أنه سعيد بتطوير المحميات؛ وليس الرسوم الغالية، ويقول: “أنا شخصيًا سعيد جدًّا بالتفكير في تطوير المحميات وتنظيمها وفرض رسوم على الدخول لتصبح أكثر جمالًا ودهشة للسائح؛ لكن أن تكون بآلاف الريالات؛ فهذا يعني أن (لا) أحد بإمكانه الدخول أو حتى مجرد التفكير في الذهاب إليها، وبهذا نكون قتلنا فكرة التطوير الذي يُفترض أن يدرس المحميات في العالم ويتعرف على قيم الرسوم؛ خاصة وأن الكثير من المواطنين زاروا الكثير منها في أنحاء العالم ودفعوا رسومًا (لا) تزيد على (10) ريالات للفرد أو عشرين ريالًا؛ هذا إن زادت.. وعلى الرغم من صغر هذا المبلغ؛ فإن عدد الزوار يرفع المحصلة في نهاية العام إلى مبالغ ضخمة، والدليل على ذلك تعليقات المغردين التي جاءت ضد قيمة الرسوم؛ وهذا دليل على أن الوعي أصبح عامًّا، وأن حرص الناس على نجاح الفكرة يفوق التوقعات.. ومن هنا فإني أتمنى على وزارة البيئة إعادة دراسة قيمة الرسوم بما يتناسب مع الدخل، والتفكير في بناء محميات متكاملة تليق بأحلامنا والمستقبل الذي نريده ونتمناه”.

20 ريالًا كرسوم مبلغ عادل

ويُنهي “نسيب” قائلًا: “أعتقد أن مبلغ 20 ريالًا كرسوم على الشخص، هو مبلغ عادل ومشجع؛ هذا إن كنا نفكر في تطوير منظومة المحميات في بلدنا”.



المصدر