• ويب
  • يوتيوب
  • صور
  • خرائط
  • ويكيبيديا
  • ترجمة
الرئيسية /
سؤال “خادش للحياء” في امتحان مادة الأحياء بسوريا يثير ذهول الطلاب!

سؤال “خادش للحياء” في امتحان مادة الأحياء بسوريا يثير ذهول الطلاب!


سؤال “خادش للحياء” في امتحان مادة الأحياء بسوريا يثير ذهول الطلاب!

صحيفة المرصد: أشعل سؤال ضمن أسئلة امتحان مادة علم الأحياء في سوريا، جدلاً بين مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي السورية، معتبرين صياغته غير لائقة وتخالف العادات والتقاليد.

التغييرات الجسدية للفتاة
ويتساءل المحتوى عن طبيعة “ التغييرات الجسدية للفتاة ووصولها إلى سن البلوغ“، ووضِع في اختبار مادة الأحياء لطلبة الصف الثالث الثانوي العلمي، أمس السبت، ضمن الدورة الثانية للامتحانات في البلاد.

لا يشوبه لغط
من جهتها ردت وزارة التربية والتعليم السورية، على الجدل المثار موضحة أن السؤال، يتمحور حول مفهوم الدورة الجنسية والتغيرات الجسدية المصاحبة لها، إذ إنه موجود في منهاج علم الأحياء للصف الثالث ثانوي، ولا يشوبه لغط، مشيرة إلى أنه تم ربطه مع الواقع، حتى يفهم الطالب أو الطالبة بوضوح كيف تحدث التغيرات السريعة في مرحلة المراهقة.

ووفقاً لصحيفة الوطن أون لاين السورية، قالت إن التربية الجنسية مدرجة في مواد العلوم الخاصة بالمرحلة الثانوية، إذ تستكمل منهاج العلوم في المرحلة الإعدادية والابتدائية، مؤكدة أن مواضيعه توضع بإشراف أخصائيين تربويين وعلميين من جامعات سوريا، ومركز البحوث العلمي والطاقة الذرية في البلاد، وحظيت بقبول واسع.

وأكدت أن مواضيع مادة علم الأحياء تتماشى مع التطورات العملية والحياة المعاصرة، وأن مثل هذه المواضيع متاحة للجميع، إذ ساهم في انتشارها التطور التكنولوجي عبر الهواتف الذكية والتلفاز، فضلا عن ذكر بعض المفاهيم حول التربية الجنسية وما يصاحبها من تغيرات في الكتب السماوية.

المصدر