• ويب
  • يوتيوب
  • صور
  • خرائط
  • ويكيبيديا
  • ترجمة
الرئيسية /
طبيب شهد وفاة 2000 شخص يروى تفاصيل مذهلة عن الاقتراب من الموت ! • صحيفة المرصد

طبيب شهد وفاة 2000 شخص يروى تفاصيل مذهلة عن الاقتراب من الموت ! • صحيفة المرصد


طبيب شهد وفاة 2000 شخص يروى تفاصيل مذهلة عن الاقتراب من الموت ! • صحيفة المرصد

صحيفة المرصد : روى الدكتور توماس فليشمان، وهو طبيب طوارئ لأكثر من 35 عامًا، تفاصيل مذهلة عن تجربة الخروج من الجسد عند الاقتراب من الموت، بعدما شهد وفاة ما يقرب من 2000 شخص.

وقال “فليشمان”: إن “أولئك الذين خاضوا تجارب الاقتراب من الموت، يعيشون حياة مع القليل من الخوف، ولا سيما عندما تكون أيامهم الأخيرة”، بحسب موقع “إكسبريس” البريطاني.

المرحلة الأولى: يذهب كل الألم

وأضاف: أن “المرحلة الأولى هي أن هناك تغيير مفاجئ، ومن لحظة إلى أخرى، ذهب كل الألم، ذهب كل القلق وكل الخوف، وذهبت كل الضوضاء – وهناك فقط السلام والهدوء والسكينة. ويتحدث البعض عن الفرح”.

المرحلة الثانية: الخروج من الجسد

وأوضح “فليشمان” أن “المرحلة الثانية تشمل تجربة الخروج من الجسد، وهي تغيير مفاجئ حيث يقول الناس إنهم يطيرون فوق أنفسهم ويرون أنفسهم مستلقين على نقالة ويشاهدون أطباء وممرضات الطوارئ يحاولون إعادتهم”.

وأردف بقوله: “يمكنهم أن يروا أعلاه ما نقوم به ويمكنهم الاستماع إلى ما نقوله، ويمكن لهؤلاء الأشخاص وصف ما فعلناه ويمكنهم الإبلاغ عما قلناه عند عودتهم.

وتابع الطبيب: “ليس لدينا تفسير لهذا ولا يمكنني تقديم توضيح، لأنه لا يوجد نشاط دماغي على الإطلاق، ليس لدينا تفسير علمي لهذا، لكننا نعلم أن هذه الظاهرة موجودة”.

المرحلة الثالثة: أصوات مروعة

ووُصفت “فليشمان” المرحلة الثالثة بأنها “مريحة” بنسبة 98 إلى 99%، ولكنها غير سارة بنسبة تصل إلى 2% مع “أصوات مروعة ورائحة كريهة ومخلوقات فظيعة”.

المرحلة الرابعة: السواد الكامل

وأشار الطبيب الذي عمل مديرًا لوحدات الطوارئ الطبية في ألمانيا وسويسرا، إلى أن المرحلة الرابعة ظاهرة “بدء الضوء في التألق إلى “السواد الكامل” وهو “دافئ للغاية ومشرق وجذاب”.

وختم “فليشمان”، بقوله: “وباتجاه هذا الضوء، من السواد، بدأ نفق في التكون، وهؤلاء الناس ينجذبون بقوة نحو هذا الضوء ويبدؤون في الطيران نحوه، ويصبح الضوء أخف وزنا وأكثر سطوعا وأقرب”.

المصدر