• ويب
  • يوتيوب
  • صور
  • خرائط
  • ويكيبيديا
  • ترجمة
الرئيسية /
“عدسات لاصقة” لحل مشكلات السمع!.. والكشف عن طريقة استخدامها ومميزاتها

“عدسات لاصقة” لحل مشكلات السمع!.. والكشف عن طريقة استخدامها ومميزاتها


“عدسات لاصقة” لحل مشكلات السمع!.. والكشف عن طريقة استخدامها ومميزاتها

صحيفة المرصد : هناك أسباب عديدة قد تؤدي إلى معاناة مستمرة مع ضعف السمع، منها الضوضاء المفرطة، فقدان السمع، انقباض الأوعية الدموية، والشيخوخة.

لذلك طورت شركة “فيبروسونيك” الألمانية سماعة جديدة لاصقة ومبتكرة مزودة بمكبر صوت مدمج توضع مباشرة على طبلة الأذن، وتتميز بقدرة فائقة على حل مشكلات السمع.

الفرق بينها وبين السماعات التقليدية

جدير بالذكر أن معظم أجهزة السمع التقليدية، يوجد فيها مكبر الصوت داخل قناة أذن من يرتديه، مما ينتج عن ذلك تشوهات صوتية يمكن أن تضعف جودة الصوت، إذ يوضع الميكروفون خلف الأذن حيث يكون عرضة لتداخل الضوضاء مثل الرياح.

في المقابل تعمل العدسات السمعية المبتكرة، على تضخيم الصوت في نطاق تردد 80 هرتز إلى 12 كيلو هرتز، وهي القدرة التي لا تستطيع الأنظمة التقليدية الوصول إليها.

مكونات العدسات السمعية

وتتكون من ثلاثة مكونات: العدسة اللاصقة السمعية، ووحدة القناة السمعية ووحدة خلف الأذن، فيما تظل العدسة اللاصقة السمعية ووحدة القناة السمعية بشكل آمن داخل القناة السمعية.

وتعمل العدسة اللاصقة السمعية الجديدة، بوضع مكبر الصوت على طبلة الأذن مباشرةً، ومن ثم ينقل الاهتزازات من دون نقل الضوضاء، حيث ينتقل الصوت من خلال التحفيز الميكانيكي المباشر للأذن، مما يساعد على إعادة إنتاج عملية السمع الطبيعية بشكل فعال للغاية.

المصدر