• ويب
  • يوتيوب
  • صور
  • خرائط
  • ويكيبيديا
  • ترجمة
الرئيسية /
غضب مُصدِّري مواشي السودان.. و”الهفتاء” يرد: محاجرنا خط أحمر

غضب مُصدِّري مواشي السودان.. و”الهفتاء” يرد: محاجرنا خط أحمر


غضب مُصدِّري مواشي السودان.. و”الهفتاء” يرد: محاجرنا خط أحمر

05 أغسطس 2021 – 26 ذو الحجة 1442
01:00 AM

بعد إعادة أكثر من 7 آلاف رأس من الضأن مصابة بـ” الحمى القلاعية”

غضب مُصدِّري مواشي السودان.. و”الهفتاء” يرد: محاجرنا خط أحمر

قال سعود الهفتاء رئيس رابطة مربي المواشي والناشط الاجتماعي والمهتم في تنمية الثروة الحيوانية في حديثه لـ”سبق”، إن مسؤول الثروة الحيوانية في السودان يعي ويعرف مدى خطورة اختراق الحجر الصحي ودخول مواشٍ مريضة وتزيد الخطورة إذا كانت معدية، لتكون بؤرة انتشار وتدمير الثروة الحيوانية في وطننا الغالي، وهذا لا يقبله أحد ولكن نقول لعلها ساعة غضب يعذر عليها، أما حدودنا فعليها رجال شرفاء أوفياء لا يمكن أن يسمحوا بتمرير ما يضر بالبلد مهما كان ومن أي مكان.

وأضاف الهفتاء في رده على رئيس غرفة مصدري المواشي السوداني الذي شن هجوماً على إعادة أكثر من 7 آلاف رأس من الضأن اكتشفتها الجهات المعنية في ميناء جدة الإسلامي لأنها مصابة بالحمى القلاعية، أنه لو كانت هذه المواشي مصدرة من المملكة العربية السعودية للسودان بما تحمله من أمراض فهل يقبل هو كمسؤول بدخولها (مع أننا لا يمكن أن نصدرها ونضر إخواننا في السودان أو غيرها مهما كان الثمن، لدينا المصداقية والأمانة ولله الحمد) وبالتاكيد إذا كان لديه الأمانة الوطنية لا يقبلها حفاظاً على مواشي بلده ومواطنيه، وهذا من حقه ولا يقبل بها إلا خائن لأمانته وبلده وفي حدودنا لا يمكن أن يبيعوا بلادهم أو يتساهلوا بذلك.

وأكد الهفتاء أن اختراق المحاجر الصحية خط أحمر، والمملكة محافظة على عهودها وعقودها واتفاقياتها، ولا يمكن على مر العصور أن تخالف أي اتفاق، لكن ترسل مواشي موبوءة وتريد أن نقبلها؟! لعلك تعيد حساباتك ومصلحتك ومصلحة أهل البلد.

وهذا التهديد يعطينا مؤشراً بضرورة العمل على الاكتفاء الذاتي والأمن الغذائي مهم جداً ففي أي شحنة موبوءة تبدو النوايا المكبوتة، لنجتهد بدعم المربي والزراعة لأمن وطننا الغذائي وتلافي التهديدات المشابهة المستقبلية.

وشن رئيس غرفة مصدري المواشي السوداني هجوماً إعلامياً بعد إعادة أكثر من 7 آلاف رأس من الضأن قادمة من السودان عبر ميناء جدة الإسلامي مصابة بالحمى القلاعية.

وقال رئيس غرفة مصدري المواشي في السودان إن لدينا الكثير من الأسواق العالمية التي تفضل اللحوم السودانية الحية والمذبوحة، وأكد أنه من المفترض عدم إعادة الباخرة التي بها ضأن مصابة بأمراض.

وعلمت “سبق” من مصادرها عن إعادة باخرة قادمة من السودان بها أكثر من 7 آلاف رأس من الضأن بعد الكشف عليها، واتضح إصابتها بالحمى القلاعية، بميناء جدة الإسلامي.

وقالت المصادر إن باخرة قادمة من السودان وبها عدد 7853 رأساً من الضأن، وبعد الاطلاع على الأوراق والكشف على الظاهري وسحب العينات وإرسالها للمختبر اتضح وجود أجسام مناعية لمرض الحمى القلاعية.

وأضافت المصادر أنه تم اعتماد إعادة حمولة الباخرة من الضأن إلى مصدرها.



المصدر