• ويب
  • يوتيوب
  • صور
  • خرائط
  • ويكيبيديا
  • ترجمة
الرئيسية /
فرق طبية تواكب توافد المصلين على المسجد النبوي غدا

فرق طبية تواكب توافد المصلين على المسجد النبوي غدا


فرق طبية تواكب توافد المصلين على المسجد النبوي غدا

لتأجيل أدائهم للنسك في حالة ظهور أي من الأعراض المصاحبة لـ”كورونا”

دعت المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة الراغبين في أداء الصلاة بالمسجد النبوي الشريف وزيارة الروضة الشريفة لتأجيل أدائهم لتلك السنن في حال شعورهم بأعراض الارتفاع في درجة الحرارة أو أي من الأعراض المشابهة التي تحتمل إصابتهم بفيروس “كورونا” المستجد.

وذكر المتحدث الإعلامي باسم “صحة المنطقة” مؤيد أبوعنق، أن أصحاب الحالات التي تعاني من أمراض السكري غير المنضبط، وارتفاع ضغط الدم، وتليف الكبد، وقصور عضلة القلب، وأمراض الشرايين التاجية والصدر المزمنة، ونقص المناعة، والسمنة المفرطة، والحوامل، مدعوين لتأجيل أداء الصلاة وزيارة الروضة الشريفة حماية لهم وللآخرين.

وأضاف أن صحة المدينة المنورة بالتعاون مع وكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي وهيئة الهلال الأحمر السعودي أكملت جاهزيتها عبر عدة فرق طبية وتوعوية للبدء في استقبال الزوار والمصلين بالمسجد النبوي الشريف تضم أكثر من ٤٠ فردا من الجنسين تم تدريبهم وتأهيلهم للتعامل مع المصلين والزائرين المتوقع دخولهم الروضة الشريفة لأداء الصلاة، والتشرّف بالسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم وفق المراحل المخطط لها والمعتمدة مسبقاً من رئاسة شؤون الحرمين.

ونوّه “أبوعنق” بأهمية اتباع الإجراءات الاحترازية والوقائية كالتباعد بين المصلين ولبس الكمامة وإحضار سجادة لكل مصلي والتعقيم المستمر للأيدي، مشيرا إلى وجود الكثير من نقاط الفرز في البوابات التي تم تحديدها لاستقبال الزوار والمصلين.

“صحة المدينة”: فرق طبية تواكب توافد المصلين على المسجد النبوي غداً


سبق

دعت المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة الراغبين في أداء الصلاة بالمسجد النبوي الشريف وزيارة الروضة الشريفة لتأجيل أدائهم لتلك السنن في حال شعورهم بأعراض الارتفاع في درجة الحرارة أو أي من الأعراض المشابهة التي تحتمل إصابتهم بفيروس “كورونا” المستجد.

وذكر المتحدث الإعلامي باسم “صحة المنطقة” مؤيد أبوعنق، أن أصحاب الحالات التي تعاني من أمراض السكري غير المنضبط، وارتفاع ضغط الدم، وتليف الكبد، وقصور عضلة القلب، وأمراض الشرايين التاجية والصدر المزمنة، ونقص المناعة، والسمنة المفرطة، والحوامل، مدعوين لتأجيل أداء الصلاة وزيارة الروضة الشريفة حماية لهم وللآخرين.

وأضاف أن صحة المدينة المنورة بالتعاون مع وكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي وهيئة الهلال الأحمر السعودي أكملت جاهزيتها عبر عدة فرق طبية وتوعوية للبدء في استقبال الزوار والمصلين بالمسجد النبوي الشريف تضم أكثر من ٤٠ فردا من الجنسين تم تدريبهم وتأهيلهم للتعامل مع المصلين والزائرين المتوقع دخولهم الروضة الشريفة لأداء الصلاة، والتشرّف بالسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم وفق المراحل المخطط لها والمعتمدة مسبقاً من رئاسة شؤون الحرمين.

ونوّه “أبوعنق” بأهمية اتباع الإجراءات الاحترازية والوقائية كالتباعد بين المصلين ولبس الكمامة وإحضار سجادة لكل مصلي والتعقيم المستمر للأيدي، مشيرا إلى وجود الكثير من نقاط الفرز في البوابات التي تم تحديدها لاستقبال الزوار والمصلين.

17 أكتوبر 2020 – 30 صفر 1442

05:31 PM


لتأجيل أدائهم للنسك في حالة ظهور أي من الأعراض المصاحبة لـ”كورونا”

دعت المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة الراغبين في أداء الصلاة بالمسجد النبوي الشريف وزيارة الروضة الشريفة لتأجيل أدائهم لتلك السنن في حال شعورهم بأعراض الارتفاع في درجة الحرارة أو أي من الأعراض المشابهة التي تحتمل إصابتهم بفيروس “كورونا” المستجد.

وذكر المتحدث الإعلامي باسم “صحة المنطقة” مؤيد أبوعنق، أن أصحاب الحالات التي تعاني من أمراض السكري غير المنضبط، وارتفاع ضغط الدم، وتليف الكبد، وقصور عضلة القلب، وأمراض الشرايين التاجية والصدر المزمنة، ونقص المناعة، والسمنة المفرطة، والحوامل، مدعوين لتأجيل أداء الصلاة وزيارة الروضة الشريفة حماية لهم وللآخرين.

وأضاف أن صحة المدينة المنورة بالتعاون مع وكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي وهيئة الهلال الأحمر السعودي أكملت جاهزيتها عبر عدة فرق طبية وتوعوية للبدء في استقبال الزوار والمصلين بالمسجد النبوي الشريف تضم أكثر من ٤٠ فردا من الجنسين تم تدريبهم وتأهيلهم للتعامل مع المصلين والزائرين المتوقع دخولهم الروضة الشريفة لأداء الصلاة، والتشرّف بالسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم وفق المراحل المخطط لها والمعتمدة مسبقاً من رئاسة شؤون الحرمين.

ونوّه “أبوعنق” بأهمية اتباع الإجراءات الاحترازية والوقائية كالتباعد بين المصلين ولبس الكمامة وإحضار سجادة لكل مصلي والتعقيم المستمر للأيدي، مشيرا إلى وجود الكثير من نقاط الفرز في البوابات التي تم تحديدها لاستقبال الزوار والمصلين.



المصدر