• ويب
  • يوتيوب
  • صور
  • خرائط
  • ويكيبيديا
  • ترجمة
الرئيسية /
كرة القدم ليست أهدافا فقط.. وإن كانت هناك فرصة لانضمام هالاند فليأتي

كرة القدم ليست أهدافا فقط.. وإن كانت هناك فرصة لانضمام هالاند فليأتي


كرة القدم ليست أهدافا فقط.. وإن كانت هناك فرصة لانضمام هالاند فليأتي





© FilGoal


قال كريم بنزيمة مهاجم ريال مدريد إن تسجيل الأهداف ليس بقدر أهمية مساعدة الفريق وتحقيق الفوز من وجهة نظره، كما تحدث حول إمكانية انضمام إرلينج هالاند مهاجم بوروسيا دورتموند وعودة كريسيتانو رونالدو نجم يوفنتوس.

وصرح بنزيمة في المؤتمر الصحفي قبل مواجهة أتالانتا في دوري الأبطال عند سؤاله عن هالاند: “لن أتحدث عن لاعبين ليسوا هنا. نتحدث كل شهر عن أشخاص ليسوا موجودين هنا، عن لاعبون يسجلون العديد من الأهداف، هالاند يسجل العديد من الأهداف لفريقه، إن كانت هناك فرصة لانضمامه إلينا فلينضم”.

وتحدث حول هازارد وغيابه عن المران قائلا: “إدين هازارد لم يكن محظوظا منذ وصوله، أشعر بالحزن من أجله، إنه لاعب كبير وبإمكانه مساعدتنا كثيرا”.

وواصل “إدين حزين لأنه يرغب في إظهار نجوميته، نرغب في مساعدته، نأمل أن يتعافى قريبا”.

ولم يشارك هازارد في تدريبات ريال مدريد الجماعية قبل يوم واحد من مواجهة أتالانتا في إياب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا.

وحتى الآن، لم يعلن ريال مدريد عن سبب غياب صاحب الـ30 عاما عن التدريبات.

وتحدث حول رونالدو قائلا: “فعلت العديد من الأشياء هنا مع كريستيانو رونالدو، لا أعلم ماهية وضعه في يوفنتوس، لطالما كان يتصرف بشكل جيد معي، لا أعلم إن كان سيعود إلى ريال مدريد لست المدرب أو الرئيس”.

وتطرق للحديث حول الضغط الذي يتعرض له وفريقه لتسجيل مزيد من الأهداف قائلا: “الضغط متواجد دائما ولطالما كان موجودا منذ كنت صغيرا، كل اللاعبين يرغبون في تسجيل الأهداف ونريد أن نفعل ذلك أيضا”.

وواصل “الفرق تتكتل في الخلف أمامنا ومن الصعب أن نسجل 3-4 أهداف كما يرغب المشجعون، نعمل على هذا الأمر، كل يوم وآمل أن نسجل المزيد، بالحديث عن نفسي الضغط دائما موجود وعلى عاتقي”.

وتابع “أعمل في ريال مدريد كل يوم وعقدي ممتد حتى صيف 2022، والباب مفتوح، إن أراد الرئيس تجديد عقدي فأنا هنا وآمل أن أستمر هنا”.

صاحب الـ33 عاما شارك خلال الموسم الجاري في 30 مباراة بكل المسابقات سجل خلالها 20 هدفا وصنع 5 آخرين.

وتابع بنزيمة حديثه قائلا: “لا أعلم إن كنت أمر بأفضل لحظاتي أم لا، أتدرب بقوة لكي أصل إلى يوم المباراة وسأستمر في فعل ذلك، أحب المستوى الكبير وأستمتع باللعب لهذا الفريق”.

وواصل “مركزي في الملعب يعتمد على المباراة واللحظة، أشاهد كيف يلعب المنافس وإن كان علي أن أركض للعمق أو للخارج، الأمر يعتمد على الجانب البدني أيضا، لكنني بخير حاليا ويمكنني الركض خلف الكرة، ولدي رؤية وتكنيك للعب حيث أريد”.

وأكمل حول فرص الفوز بدوري الأبطال “لا أعلم إن كان هناك مرشحين، نشاهد كرة القدم والفرق الكبيرة تخسر أمام الفرق الصغيرة، كرة القدم تغيرت كثيرا وكل الفرق بإمكانها الوصول للنهائي، لا أتفق حول فكرة أن الكرة الإسبانية في منزلة أقل، أرى الجميع في نفس المستوى”.

وتابع “أتالانتا فريق يلعب جيدا، ملتزم مثل كل الإيطاليين، سنلعب بفكرتنا، وسنسرع الإيقاع لكي نحرك تمركزهم الدفاعي، سندخل المباراة للفوز وإظهار أننا نرغب في أن نصل لمراحل أبعد”.

وأتم “لا يزعجني أبدا الحديث حول الهدافين، لأنه بالنسبة لي كرة القدم ليست أهدافا فقط، إنها أيضا صناعة أهداف، ومساعدة الفريق، حينما أدخل الملعب هدفي يكون المساعدة وأهم شيء هو تحقيق الفوز”.

ويستعد ريال مدريد لمواجهة أتالانتا في إياب دور الـ16 من بطولة دوري أبطال أوروبا يوم الثلاثاء في العاشرة مساء بتوقيت القاهرة، وكانت مباراة الذهاب قد انتهت بنتيجة 1-0 لصالح النادي الإسباني.

المصدر