• ويب
  • يوتيوب
  • صور
  • خرائط
  • ويكيبيديا
  • ترجمة
الرئيسية /
مبادرة دعم الطلاب ذوي الدخل المحدود “تعلم من منزلك”

مبادرة دعم الطلاب ذوي الدخل المحدود “تعلم من منزلك”


مبادرة دعم الطلاب ذوي الدخل المحدود “تعلم من منزلك”

بعد الدعم المقدم من الصندوق المجتمعي الذي تجاوز الـ 18 مليون ريال

أكد الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض, أن مبادرته لدعم الطلاب والطالبات من ذوي الدخل المحدود “تعلم من منزلك”, حققت مستهدفاتها بعد الدعم المقدم من الصندوق المجتمعي الذي تجاوز الـ 18 مليون ريال.

جاء ذلك خلال استقباله في مكتبه بقصر الحكم اليوم, وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ, ونائب وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية للتنمية الاجتماعية ماجد الغانمي.

وأوضح أمير منطقة الرياض أن تحقيق المبادرة مستهدفاتها جاء بعد دعم الصندوق المجتمعي الذي بلغ أكثر من 18 مليون ريال, حيث بلغ عدد الأجهزة أكثر من 58 ألف جهاز حاسب لوحي, مشيداً بتعاون الجميع من الجهات الحكومية والخيرية ورجال الأعمال في المساهمة بواجب وطني واجتماعي لمساعدة الطلاب والطالبات من ذوي الدخل المحدود في التعلم عن بعد وتمكينهم من استمرار تعليمهم.

ونوه بما يحظى به التعليم من اهتمام بالغ من القيادة الحكيمة وما يشهده من عناية خاصة في ظل جائحة كورونا وتحوله إلى تعليم “عن بعد”, حيث تأتي المبادرة امتداداً ودعماً لمسيرة التعليم بالشراكة المجتمعية مع العديد من المؤسسات الخيرية ورجال الأعمال والشركات التجارية.

يذكر أن المبادرة تهدف إلى مساعدة الطلاب والطالبات المحتاجين لأجهزة لوحية تعينهم على أداء المتطلبات الدراسية “عن بعد”، ودعم مسيرة التعليم عن بعد لتحقيق رؤية المملكة في ذلك، إضافة إلى إحياء روح التكافل والتعاون والشراكة المجتمعية مع عدد من رجال الأعمال والمؤسسات الخيرية المانحة والشركات بالمنطقة.

وشهدت المبادرة مساهمة العديد من المؤسسات الخيرية ورجال الأعمال والشركات التجارية منها “الصندوق المجتمعي ومؤسسة تكافل الخيرية، وشركة أرامكو ووقف عبدالعزيز السديري، ورجلا الأعمال عبداللطيف ومحمد الفوزان، ومجموعة المنجم وشركة المراعي، وشركة الجامعة للتعليم والتدريب والغرفة التجارية بالخرج، وشركة زين”.

وقد حضر الاستقبال وكيل الإمارة المساعد للشؤون التنموية سعود العريفي، ومدير تعليم الرياض حمد الوهيبي, ومدير الصندوق المجتمعي فيصل اليوسف وأمين مؤسسة تكافل الخيرية الدكتور محمد العقيلي.

أمير الرياض: مبادرة دعم الطلاب ذوي الدخل المحدود “تعلم من منزلك” حققت مستهدفاتها


سبق

أكد الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض, أن مبادرته لدعم الطلاب والطالبات من ذوي الدخل المحدود “تعلم من منزلك”, حققت مستهدفاتها بعد الدعم المقدم من الصندوق المجتمعي الذي تجاوز الـ 18 مليون ريال.

جاء ذلك خلال استقباله في مكتبه بقصر الحكم اليوم, وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ, ونائب وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية للتنمية الاجتماعية ماجد الغانمي.

وأوضح أمير منطقة الرياض أن تحقيق المبادرة مستهدفاتها جاء بعد دعم الصندوق المجتمعي الذي بلغ أكثر من 18 مليون ريال, حيث بلغ عدد الأجهزة أكثر من 58 ألف جهاز حاسب لوحي, مشيداً بتعاون الجميع من الجهات الحكومية والخيرية ورجال الأعمال في المساهمة بواجب وطني واجتماعي لمساعدة الطلاب والطالبات من ذوي الدخل المحدود في التعلم عن بعد وتمكينهم من استمرار تعليمهم.

ونوه بما يحظى به التعليم من اهتمام بالغ من القيادة الحكيمة وما يشهده من عناية خاصة في ظل جائحة كورونا وتحوله إلى تعليم “عن بعد”, حيث تأتي المبادرة امتداداً ودعماً لمسيرة التعليم بالشراكة المجتمعية مع العديد من المؤسسات الخيرية ورجال الأعمال والشركات التجارية.

يذكر أن المبادرة تهدف إلى مساعدة الطلاب والطالبات المحتاجين لأجهزة لوحية تعينهم على أداء المتطلبات الدراسية “عن بعد”، ودعم مسيرة التعليم عن بعد لتحقيق رؤية المملكة في ذلك، إضافة إلى إحياء روح التكافل والتعاون والشراكة المجتمعية مع عدد من رجال الأعمال والمؤسسات الخيرية المانحة والشركات بالمنطقة.

وشهدت المبادرة مساهمة العديد من المؤسسات الخيرية ورجال الأعمال والشركات التجارية منها “الصندوق المجتمعي ومؤسسة تكافل الخيرية، وشركة أرامكو ووقف عبدالعزيز السديري، ورجلا الأعمال عبداللطيف ومحمد الفوزان، ومجموعة المنجم وشركة المراعي، وشركة الجامعة للتعليم والتدريب والغرفة التجارية بالخرج، وشركة زين”.

وقد حضر الاستقبال وكيل الإمارة المساعد للشؤون التنموية سعود العريفي، ومدير تعليم الرياض حمد الوهيبي, ومدير الصندوق المجتمعي فيصل اليوسف وأمين مؤسسة تكافل الخيرية الدكتور محمد العقيلي.

26 يناير 2021 – 13 جمادى الآخر 1442

04:08 PM


بعد الدعم المقدم من الصندوق المجتمعي الذي تجاوز الـ 18 مليون ريال

أكد الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض, أن مبادرته لدعم الطلاب والطالبات من ذوي الدخل المحدود “تعلم من منزلك”, حققت مستهدفاتها بعد الدعم المقدم من الصندوق المجتمعي الذي تجاوز الـ 18 مليون ريال.

جاء ذلك خلال استقباله في مكتبه بقصر الحكم اليوم, وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ, ونائب وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية للتنمية الاجتماعية ماجد الغانمي.

وأوضح أمير منطقة الرياض أن تحقيق المبادرة مستهدفاتها جاء بعد دعم الصندوق المجتمعي الذي بلغ أكثر من 18 مليون ريال, حيث بلغ عدد الأجهزة أكثر من 58 ألف جهاز حاسب لوحي, مشيداً بتعاون الجميع من الجهات الحكومية والخيرية ورجال الأعمال في المساهمة بواجب وطني واجتماعي لمساعدة الطلاب والطالبات من ذوي الدخل المحدود في التعلم عن بعد وتمكينهم من استمرار تعليمهم.

ونوه بما يحظى به التعليم من اهتمام بالغ من القيادة الحكيمة وما يشهده من عناية خاصة في ظل جائحة كورونا وتحوله إلى تعليم “عن بعد”, حيث تأتي المبادرة امتداداً ودعماً لمسيرة التعليم بالشراكة المجتمعية مع العديد من المؤسسات الخيرية ورجال الأعمال والشركات التجارية.

يذكر أن المبادرة تهدف إلى مساعدة الطلاب والطالبات المحتاجين لأجهزة لوحية تعينهم على أداء المتطلبات الدراسية “عن بعد”، ودعم مسيرة التعليم عن بعد لتحقيق رؤية المملكة في ذلك، إضافة إلى إحياء روح التكافل والتعاون والشراكة المجتمعية مع عدد من رجال الأعمال والمؤسسات الخيرية المانحة والشركات بالمنطقة.

وشهدت المبادرة مساهمة العديد من المؤسسات الخيرية ورجال الأعمال والشركات التجارية منها “الصندوق المجتمعي ومؤسسة تكافل الخيرية، وشركة أرامكو ووقف عبدالعزيز السديري، ورجلا الأعمال عبداللطيف ومحمد الفوزان، ومجموعة المنجم وشركة المراعي، وشركة الجامعة للتعليم والتدريب والغرفة التجارية بالخرج، وشركة زين”.

وقد حضر الاستقبال وكيل الإمارة المساعد للشؤون التنموية سعود العريفي، ومدير تعليم الرياض حمد الوهيبي, ومدير الصندوق المجتمعي فيصل اليوسف وأمين مؤسسة تكافل الخيرية الدكتور محمد العقيلي.



المصدر