• ويب
  • يوتيوب
  • صور
  • خرائط
  • ويكيبيديا
  • ترجمة
الرئيسية /
مجلس الوزراء: التقيد بالإجراءات الاحترازية ضرورة

مجلس الوزراء: التقيد بالإجراءات الاحترازية ضرورة


مجلس الوزراء: التقيد بالإجراءات الاحترازية ضرورة

ترأس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز جلسة مجلس الوزراء عبر الاتصال المرئي أمس (الثلاثاء)، واستعرض المجلس آخر التطورات والمستجدات المتصلة بجائحة فايروس كورونا، على المستويين المحلي والدولي، خصوصا ما يتعلق بالجانبين الوقائي والعلاجي، وما تتلقاه الحالات النشطة من الرعاية الصحية والعناية الطبية الشاملتين، وما أسهمت به الإجراءات الاحترازية والوقائية، وكذلك توفير الخدمات وسهولة الوصول إليها، والحصول عليها، والمنظومة الصحية المقدمة للخدمات العلاجية، للحد من انتشار الفايروس، واستقرار ونزول أعداد الحالات المؤكدة والحرجة.

منجزان لاقتصاد متنوع

أشار المجلس إلى ما تم اكتشافه من قبل شركة الزيت العربية السعودية «أرامكو السعودية»، المتمثل في حقلين جديدين للزيت والغاز، في منطقتي الجوف والحدود الشمالية، متوجها بالحمد والثناء للمولى عز وجل بما أسبغ على هذه البلاد من نعم ظاهرة وباطنة، ومثنيا على ما توليه وزارة الطاقة وشركة «أرامكو السعودية» من جهود في أعمال التنقيب والإنتاج بما يدعم التنوع الاقتصادي في المملكة.

الحوثي ينتهك الإنسانية

جدد إدانة المملكة لاستمرار مليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران بانتهاك القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية، بإطلاق طائرات مفخخة دون طيار، وصواريخ باليستية باتجاه الأعيان المدنية والمدنيين بالمملكة بطريقة متعمدة وممنهجة.

وأعرب عن ترحيب المملكة العربية السعودية بالتوقيع بالأحرف الأولى على بروتوكولات اتفاق السلام بين الحكومة السودانية والجبهة الثورية، وعده خطوة مهمة على طريق تحقيق طموحات الشعب السوداني الشقيق وآماله المشروعة في السلام والتنمية والازدهار، وتعزيز سيادة السودان واستقلاله ووحدته الوطنية وسلامته الإقليمية.

تعاون أمني مع قبرص

فوض المجلس وزير الداخلية ـ أو من ينيبه ـ بالتباحث مع الجانب القبرصي في شأن مشروع اتفاقية تعاون أمني بين حكومة المملكة العربية السعودية وحكومة جمهورية قبرص، والتوقيع عليه ومن ثم رفع النسخة النهائية الموقعة، لاستكمال الإجراءات النظامية.

وتفويض وزير الاستثمار ـ أو من ينيبه ـ بالتباحث مع الجانب الياباني في شأن مشروع بروتوكول ملحق بمذكرة تعاون بين حكومة المملكة وحكومة اليابان حول تنفيذ الرؤية السعودية ـ اليابانية 2030.

التقنية لنتائج أعلى

تابع المجلس إجراءات عودة جميع موظفي القطاع العام إلى مقرات العمل وفق المؤشرات والمعطيات الصحية في مدن ومحافظات المملكة، مشددا على ضرورة التقيد بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، وتطبيق جميع البروتوكولات المتبعة في الوقاية من انتشار الفايروس.

وأعرب عن تهنئته ببدء العام الدراسي الجديد للطلاب والطالبات والمعلمين والمعلمات، وأعضاء هيئات التعليم والتدريب بمختلف مراحله، لمواصلة العملية التعليمية، التي تقدم «عبر المنصات الإلكترونية» في ظل الظروف الاستثنائية لجائحة كورونا، وما تتطلبه من ضرورة التقيد بالإجراءات الاحترازية، مشددا على أهمية قيام الأسرة بدورها ومسؤوليتها في هذا الجانب، لضمان استمرار العملية التعليمية وتوظيف التقنية لتحقيق أعلى النتائج الممكنة.

المصدر