• ويب
  • يوتيوب
  • صور
  • خرائط
  • ويكيبيديا
  • ترجمة
الرئيسية /
نجحنا.. العالم يتبع المملكة في التعامل مع «كورونا»

نجحنا.. العالم يتبع المملكة في التعامل مع «كورونا»


نجحنا.. العالم يتبع المملكة في التعامل مع «كورونا»

وقف أمير منطقة تبوك الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز، أمس (الإثنين)، على آخر التجهيزات والاستعدادات بمركز لقاحات كورونا بالمنطقة لاستقبال المواطنين والمقيمين، يرافقه مدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة الدكتور غرم الله الغامدي.

وقال الأمير فهد بن سلطان: «نحمد الله تعالى على ما مكن ووهب لنا من قيادة رشيدة تعاملت منذ بداية هذه الجائحة معها تعاملا غير مسبوق، والعالم أصبح يتبع المملكة في قراراتها، ووضعنا في هذه الجائحة وضع مميز، راجين من الله أن نستمر في ذلك، وجهد وزارة الصحة ممثلة بوزير الصحة وزملائه في كافة مناطق المملكة جهد ملموس للجميع، ونحن في منطقة تبوك بإدارة مدير عام الشؤون الصحية الدكتور غرم الله الغامدي، ومساعدته الدكتورة شيماء البلوي قاموا بجهد كبير جدا وهائل، حيث تجاوزت نسبة التعافي في منطقة تبوك 98% وهي نسبة عالية جداً، والحالات التي سجلت في تبوك تعتبر الأقل، وهذا بفضل أبناء وبنات منطقة تبوك الذين تقيدوا بالتعليمات والتزموا بها وهذا ما وصلنا له».

وأشار أمير تبوك إلى أن مركز لقاح كورونا سيبدأ في الفترة القريبة العاجلة باستقبال اللقاحات الخاصة بكوفيد 19، لتنضم منطقة تبوك لبقية مناطق المملكة من حيث توافر اللقاح.

واطّلع أمير تبوك خلال الجولة على العيادات المخصصة للتطعيم ضد كورونا بالمركز والسعة الاستيعابية والعدد المستهدف لكل عيادة والوقت المستغرق للشخص في أخذ اللقاح، التي جرت تهيئتها بطريقة تسمح باستقبال أعداد كبيرة ومنظمة وتديرها نخبة من الكوادر والأطقم الطبية المتخصصة، مستمعاً لشرح مفصل عن الإجراءات المتبعة من بداية التسجيل حتى أخذ اللقاح وعلى الآلية المتبعة في هذا الشأن، وكيفية التأكد من البيانات المسجلة من قِبل المواطن أو المقيم حسب الفئات المستهدفة التي وُضعت من قبل وزارة الصحة.

المصدر